الثلاثاء 22 يونيو 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

بدون مُحْرم.. «الدستور» تحقق في منع الفنادق استقبال السيدات

فندق
فندق

أثارت دعوى قضائية رفعها محامي ضد وزارتي الداخلية والسياحة بسبب رفض  بعض الفنادق بالمحافظات مبيت السيدات بمفردهن لغطًا كبيرًا دفع الداخلية إلى إصدار بيان  ينفي ما جاء بهذه الدعوى بصدور تعليمات أمنية بعدم السماح للمصريات أو مواطنات دول التعاون الخليجي اللاتي تقل أعمارهن عن (40 عاماً) بالإقامة بها دون محرم، مؤكدًا عدم وجود ثمة تعليمات أو قرارات للفنادق والمنشآت السياحية في هذا الشأن".

"الدستور" حققت في رفض الفنادق مبيت الفتيات بها دون محرم وقامت بجولة ميدانية على عينة عشوائية من الفنادق في 3 محافظات مختلفة في محاولة لحجز غرفة بفندق لسيدة دون مرافق، وعرضت شكاوى بعض الفتيات اللاتي رفضت الفنادق مبيتهن بها، وتواصلت مع الجهات المعنية للاشراف على هذه الفنادق للوقوف على حقيقة الأمر.

جولة لـ"الدستور" بثلاث محافظات لحجز غرفة بفندق

تواصلت “الدستور” مع 3 فنادق في محافظات القاهرة والإسكندرية وجنوب سيناء، للوقوف على رد فعل هذه الفنادق عند محاولة حجز غرفة لسيدة بمفردها.

البداية كانت مع فندق الحرم بالإسكندرية، فخلال اتصال هاتفي بين محررة الجريدة والفندق لحجز غرفة لمدة 3 أيام مُتحججة بوجودها في الإسكندرية لإنجاز بعض الأعمال السريعة، وبعد عرض سريع من قبل مسئول خدمة العملاء لأسعار الغرف، استفسر عن وجود مرافق لها حتى وإن كان ابنها الصغير، وعندما نفت اعتذر عن  حجز الغرفة قائلاً: "الفندق بيستقبل عائلات فقط". 

https://soundcloud.com/el-dostor/2a-1?fbclid=IwAR2PnNjFBXTfnF_YVstqiubYFoM0uqkZ35SMMmOwk3sGl2Yd5xanVQE97G4

وفي جدال بين المحررة والمسؤول في الفندق عن سياسة الفندق في منع استقبال السيدات، قال: "حصل مشاكل قبل كده من وجود نزلاء بمفردهم لذا لا نستقبل سوى العائلات"، لكن بسؤاله عن إمكانية استقبال شاب بمفرده داخل الفندق تلعثم قائلاً: "بنستقبل  شباب بس لكن البنت لازم مرافق"،  مستطردًا "الحكومة تترك لكل فندق وضع سياسته الخاصة وسياستنا ترفض استقبال السيدات بمفردهن"، وأنهى حديثه: "ممكن تسألي في الفنادق الأربع وخمس نجوم عن امكانية حجز غرفة سنجل". 

الجولة الثانية كانت في شرم الشيخ ، حيث تواصلت “الدستور” مع فندق ريكسوس شرم الشيخ، ورفض مسئول خدمة العملاء حجز غرفة بمجرد طلب محررة الجريدة حجز غرفة سنجل، فقال في رد مقتضب: "الفندق عائلات فقط، أو زوج وزوجته"، وبالاستفسار عن السبب قال "ده سياسة فنادق ريكسوس في كل فروعها".

وفي القاهرة وتحديدًا في حي مصر الجديدة، تواصلت “الدستور” مع أحد الفنادق وهاتفته 3 مرات في أوقات مختلفة حصلت المحررة على 3 ردود الأول رفضت فيه مسؤولة خدمة العملاء حجز غرفة بحجة عدم وجود غرف شاغرة، وفي الاتصال الثاني الذي لم يفصله عن الأول سوى دقائق حجزت مسؤولة خدمة العملاء غرفة بعد الاستعانة بشاب أجرى المكالمة، وفي المحاولة الثالثة لمحررة الجريدة جاءها الرد: “سياسة الفندق تمنع نزول سيدات مصريات بمفردهن، وبسؤالها إذا كان المنع للمصريات فقط، أم السيدات عموما قالت: ”الفندق وضع شروط لاستقبال السيدات المصريات فلا بدّ أن يكون لها مرافق سواء زوجها أو أخوها أو والدتها، ولا يستقبل سيدة مصرية بمفردها أيًا كان سنها، وبعد الاستفسار عن السبب قالت مسئولة الفندق"شرطة السياحة طلبت مننا عدم حجز فنادق لسيدات بمفردهن".

https://soundcloud.com/el-dostor/1a-1?fbclid=IwAR1JmTQtmt7TLYM82KRF2Yf4znM-jiUty2YukabEbQo4u1mX68nc0nLTF3Q

  https://soundcloud.com/el-dostor/dq2nhnkz4uw2?fbclid=IwAR3iE1ufV1iPwmY4-j5qgIVqXR8y79AlmbaE0ESg-MBXjDqTIhk8MFD2jzU

 https://soundcloud.com/el-dostor/3a-1?fbclid=IwAR021B284ipjxZj6igN61w8vbvnNaLXkSIbhZ1udto4i-4NHI5pz_ZKi0vc

بالعودة إلى محافظة الإسكندرية، وضع أحد الفنادق سياسته الخاصة الرافضة لاستقبال السيدات، وكتب الفندق في لافتة لم يكتف، فقط، بوضعها في مدخل الفندق، بل طبعها على فواتير الزبائن:"يُرجى الملاحظة أنه لا يُسمح للسيدات المصريات أو مواطنات دول مجلس التعاون الخليجي اللواتي تقل أعمارهن عن 40 سنة بتسجيل الوصول بمفردهن دون أزواجهن".

 

فتيات رفضت الفنادق حجز غرف دون مرافق

قررت أسماء العمدة السفر إلى  الساحل الشمالي برفقة زميلاتها في العمل لقضاء عدة أيام في الإجازة الصيفية، وبعد اختيار فندق من أحد المواقع الإلكترونية التي ترشحها تواصلت أسماء هاتفيًا مع الفندق لحجز غرفة ولكنها فوجئت برفض الفندق:"لم يكن لدىّ علم برفض بعض الفنادق استقبال السيدات دون وجود رجل من عائلتها كرفيق لها، وفوجئت أثناء تواصلي مع الفندق برفضه التام عند علمه بأننا ثلاثة بنات بمفردنا، وتابعت كل محاولتنا للحجز باءت بالفشل، فقررنا الاستعانة بزوج صديقتي لاتمام الحجز".


وتابعت "تواصل زوج صديقتي مع الفندق وحجز غرفه باسمه، واضطر للسفر معنا حتى يتأكد من تسكين الفندق لنا وعدم الخروج بحجج كثيرة، وحجز الغرفة باسمه واسم زوجته، واضطر هو لحجز فندق آخر ليبيت فيه ويترك الغرفة لنا وزوجته: "الموقف كان غريب ورغم أنني سافرت كثيرًا داخل مصر، لكن كانت هذه هي المرة الأولى التي أتعرض فيها لهذا الموقف".

ودعت أسماء الجهات المعنية بمعاقبة هذه الفنادق التي تفرض وصاية على تحركات السيدات في الوقت الذي قدم فيه الرئيس السيسي الدعم الكامل للمرأة وبوّأها أعلى المناصب في الدولة".

إيمان: الفندق رفض استقبالي في الساحل وحجزت شاليه كبديل
تواصلت إيمان الليثي مع أحد الفنادق بالساحل الشمالي لحجز 3 غرف لها ولزميلاتي لقضاء بضع أيام هناك، وفوجئت برفض الفندق إتمام الحجز: "بحكم عملي سافرت كثيرًا خارج مصر سواء في بلدان عربية أو أجنبية  ولم يصادفني هذا الموقف، وعندما قررت قضاء أجازة في مصر فوجئت برفض الفندق الحجز لنا، وعندما حاولت الاستفسار عن السبب قال إن سياسة الفندق ترفض حجز غرف لسيدات بمفردهن ولا بد من وجود مرافق من عائلتها.

وتابعت "أنا من محافظة الاسكندرية وكنت أسمع شكاوى كثيرة من زميلات لي عن رفض الفنادق الأقل من 4 نجوم حجز غرفة لهم، لكن لم أكن أتوقع حدوث ذلك في الساحل الشمالي وهي منطقة سياحية فيها الكثير من الانفتاح، لكن اتضح أن الانفتاح ليس للفتيات، وأن هناك مناطق في مصر تفرض وصاية علينا".

أميرة توفيق: الفندق رفض الحجز بحجة أنه للعائلات فقط
قررت أميرة توفيق أن تسافر هي وصديقة لها كنوع من الراحة، نتيجة ضغط العمل وعندما اتصلت بأحد فنادق مدينة شرم الشيخ لحجز غرفة لهما فوجئت بكلام موظف الحجز: “الغرف للعائلات فقط ولا يمكن إجراء الحجز لها”، ما جعلها تلجأ لمكتب أحد المحامين للوقوف على حقيقة هذا الأمر وإذا كان بالفعل يوجد فندق يكون مخصص للعائلات فقط، ولا يمكنها أن تحجز غرفة لها هي وصديقتها كسيدتين ترغبان في السفر وقضاء وقت الفراغ معًا.

قالت أميرة إن المحامي وجهها للاتصال بالخط الساخن لمركز الشكاوى التابع لوزارة السياحة وتقديم بلاغ بما حدث معها، وفي اليوم الثاني لهذا البلاغ اتصل بها محامي الفندق واعتذر عن هذه الواقعة متعللًا "كان سوء فهم".

اللواء أحمد حمدي، نائب رئيس هيئة تنشيط السياحة، قال إنه لا يوجد ما يمنع نزول أي مواطن سواء كان رجل أو امرأة نزولهم بمفردهم في أي فندق، وإلا لم يك ليوجد بأي فندق الغرفة المفردة "سنجل روم". 

أضاف حمدي، لـ"الدستور"، أن هذه الغرفة المفردة لم يكتب عليها أو يوجد ما يدل أنها للرجال فقط وبالتالي هي لأي شخص بحجزها بمفرده في الفنادق في أي محافظة، وإلا لكانت تسمى "غرفة مفردة للرجال فقط" لذلك لا يوجد ما هو عكس ذلك في منع حجزها لفئة دون أخرى.

اتحاد الغرف السياحية: لا يوجد قانون يمنع نزول مواطنة بمفردها في أي فندق

أكد على غنيم، عضو الاتحاد المصرى للغرف السياحية، أنه لا يوجد في القانون المصري أو ما يمنع نزول أي مواطن أو مواطنة في فندق بمفردها طالما لديها ما يثبت شخصيتها "البطاقة الشخصية" لتقوم بالحجز والدفع بشكل رسمي دون أي معوقات أو ما يمنع نزولها بأي فندق في أي مكان يوجد.

أوضح غنيم، لـ"الدستور"، أن أي سيدة تتعرض لمثل هذا الموقف أن يقوم فندق ما يمنع حجز غرفة لها أن تتوجه لغرفة المنشآت الفندقية وتتدخل الغرفة على الفور بحل هذه الازمة والتواصل مع وزارة السياحة والآثار للوقوف أعلى هذه الازمة التي تعرضت لها أي سيدة، لأنه لا يوجد أي قانون يمنع اي مواطنة مصرية أو أجنبية من النزول في أي فندق.

دعوى قضائية ضد الفنادق

مقيم الدعوى: موقف هذه الفنادق  يشوّه توجّه الدولة الداعم للمرأة

أثناء إقامة المحامي هاني سامح في أحد الفنادق بالاسكندرية، لظروف عمله وعند الانتهاء ودفع فاتورة الإقامة بالفندق فوجئ بوجود تنبيه في إيصال الدفع يُذكر فيه "يُرجى الملاحظة أنه لا يُسمح للسيدات المصريات أو مواطنات دول مجلس التعاون الخليجي اللواتي تقل أعمارهن عن 40 سنة بتسجيل الوصول بمفردهن دون أزواجهن".

قال سامح إنه استغرب من هذا التنبيه وقرر البحث حول الموضوع أكثر وبالفعل وجد عدد من الفنادق ما يقرب من ٧ فنادق وفقا لبحثه يضعون نفس الشرط لعدم استضافة السيدات تحت سن الاربعين بمفردهن، وبالمتابعة الأخرى وجدنا أن هناك الكثير من السيدات تم منعهن من الإقامة في عدد من الفنادق.

أوضح فهمي أن هذا الفعل يمارس على فترات زمنية طويلة ولكن لعدم الخبرة القانونية لأي سيدة ممن تعرضن لهذه المشكلة كي تتصدى لها استمر هذا الأمر، وبالتالي تقدم لرفع دعوى قضائية أمام مجلس الدولة لإلغاء هذا القرار السلبي من الفنادق سواء كان صادرًا من جهات بعينها أو أفراد "موظفين عمومين صدر منهم بسوء تقدير لهذا القرار". 

أضاف أنه مع التواصل مع عدد من هذه الفنادق لرصد أسباب منعهن للسيدات من الإقامة بمفردهن "مرة يقولوا تعليمات أمنية ومرة أخرى تعليمات من السياحة" لذلك هناك تخبط في الأسباب المذكورة.

وثمن المحامي البيان الصادر من وزارة الداخلية الذي ينفي صدور أي قرارات أمنية بمنع النساء من الإقامة بالفنادق، قائلًا إن هذا البيان يزيل أسانيد مرتكبي وقائع منع النساء من الإقامة بفنادق الثلاثة نجوم ومادونها من بنسيونات، مؤكدًا أن هذا البيان يعد مؤكدا لحقوق المرأة ويأتي في السياق العام للدولة والذي نتج عنه مؤخرا إقرار حقوق تاريخية للمرأة بتمكينها من تولي مناصب القضاء والنيابة العامة.

واستكمل أنه في الطلب الثاني من الدعوى طالبنا بإصدار تنبيه إلى الفنادق والبنسيونات والفنادق ذات النجمة الواحدة والثالثة وما دون ذلك بالتنبيه  على احترام حقوق النساء المصريات وعدم وضع أي عراقيل، خاصة وأن الدولة تسعى وتدافع وتمنح حقوق تاريخية للنساء ولا يجب أن يتم تشويه هذا الإنجاز بهذه الأفعال.

وأشار إلى أنه يعكف في الوقت الحالي على التقدم ببلاغ ضد 7 فنادق بأسمائهم موجه إلى وزير الداخلية ووزير السياحة ورئيس جهاز حماية المستهلك للتصدي الأفعال المؤثرة ضد النساء.

شرط أحد الفنادق في منع السيدات
شرط أحد الفنادق في منع السيدات