الأربعاء 23 يونيو 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

روسيا: مستعدون لتنظيم اجتماع بين قادة إسرائيل وفلسطين بموسكو

لافروف
لافروف

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، أن بلاده منفتحة على تنظيم وعقد اجتماع بين القادة الإسرائيليين والفلسطينيين بموسكو في أقرب وقت ممكن.

وقال لافروف، خلال كلمة له أمام منتدى "قراءات بريماكوف" الدولي، اليوم الأربعاء: "نسعى بنشاط إلى استئناف عمل الوسطاء الدوليين في أقرب وقت ممكن، ونحن منفتحون على تنظيم اجتماع بين قادة إسرائيل وفلسطين في أقرب وقت ممكن في موسكو"، مشيرا إلى انتظار موسكو لنتائج العمليات السياسية الداخلية الحالية في إسرائيل.

وأضاف لافروف: "للأسف الشديد، تم تجاهل تنويهاتنا العديدة ودعواتنا الكثيرة، والتي امتدت لسنوات طويلة، بشأن عدم إمكانية الترويج لمفهوم تطبيع العلاقات على حساب المشكلة الفلسطينية".

وفي سياق متصل، دعا وزير الخارجية والمغتربين الفلسطيني رياض المالكي، أمس الثلاثاء، الدول الإفريقية إلى الاعتراف بعدم قانونية الاحتلال الاستعماري الإسرائيلي لفلسطين، وتعزيز الدعم وحشد التضامن بين الدول الأعضاء في الأمم المتحدة والتجمعات السياسية والشعوب من أجل إحقاق حقوق الفلسطينيين.

جاء ذلك في كلمته أمام اجتماع دعت له البعثتان الدائمتان لجنوب إفريقيا وناميبيا في الأمم المتحدة، حول "أهمية التمسك بمبادئ تقرير المصير وعدم التمييز العنصري- العدالة للشعب الفلسطيني".

وشدد المالكي- وفقا لما أوردته وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا"- على ضرورة عمل المجتمع الدولي بشكل جماعي وأخذ زمام المبادرة لوقف الانتهاكات الإسرائيلية وحماية حقوق الفلسطينيين، بما في ذلك الحق في تقرير المصير على أساس القانون الدولي، والوفاء بالتزاماتها تجاه الشعب الفلسطيني بمن في ذلك ملايين اللاجئين ومساعدتهم على تحقيق العدالة وإعمال حقوقهم غير القابلة للتصرف في تقرير المصير وعدم التمييز.

وطالب بدعم المساعي القانونية لدولة فلسطين لمحاسبة إسرائيل على جرائمها، من خلال النظر في الإجراءات في المحكمة الجنائية الدولية ومحكمة العدل الدولية، ومحاسبة الدول التي تواصل دعم وتمويل هذا الوضع غير القانوني أخلاقياً وسياسياً وقانونياً، ومراجعة أوراق اعتماد إسرائيل لدى الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى، وإعادة إحياء العملية السياسية متعددة الأطراف على أساس القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة.

من ناحية أخرى، أكد الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل، نورالدين الطبوبي، موقف الاتحاد الثابت والمركزي بالدفاع عن الحق الفلسطيني في كافة المنابر والمحافل، مشيرا إلى أن الاتحاد انطلق في حملة تبرعات للشعب الفلسطيني.