رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

جامعة القاهرة.. إطلاق أقوى منصة تعليمية ذكية متكاملة وتطوير نظم الامتحانات والتقويم

رئيس جامعة القاهرة
رئيس جامعة القاهرة

نجحت جامعة القاهرة برئاسة الدكتور محمد عثمان الخشت، خلال الـ 4 سنوات الأخيرة في تطوير منظومة العملية التعليمية ومواكبة أحدث نظم التعليم التي تقوم على المنافسة مع البرامج المناظرة لها بالجامعات المحلية والدولية من خلال عدة إجراءات، من بينها استحداث وتطوير البرامج واللوائح الدراسية، وعقد اتفاقيات لدرجات علمية مشتركة مع جامعات أجنبية، وإنشاء وتطوير كليات لوظائف المستقبل، وتجديد طرق واستراتيجيات التعلم والامتحانات.

واستحدثت جامعة القاهرة 307 من البرامج واللوائح الدراسية والدبلومات المهنية، منها برامج بالتعاون مع جامعات أجنبية وفق متطلبات سوق العمل ومواكبة المتغيرات الاقتصادية وتوجهات الوطن، وذلك في إطار تحول الجامعة إلى جامعة من الجيل الثالث والبدء في التحول نحو جامعات الجيل الرابع، واستهداف التوسع في برامج تخصصات وظائف المستقبل ومنها برامج البيانات الضخمة والريبورتات والبلوك تشين، وغيرها من التخصصات الجديدة، إلى جانب استحداث برامج في التخصصات البينية.

 

برامج الدراسة

 

وتنوعت هذه البرامج الدراسية ما بين برامج بالمرحلة الجامعية الأولى (بكالوريوس وليسانس) ومرحلة الدراسات العليا والتعليم المدمج، حيث تم استحداث 75 برنامج بكالوريوس وليسانس في عدد من الكليات بنظام الساعات المعتمدة والتعليم الإلكتروني المدمج، واستحداث 150 برنامجا بمرحلة الدراسات العليا بنظام الساعات المعتمدة والتعليم الإلكتروني المدمج والنظام الأوروبي.

 

التعليم الهجين

 

ونجحت جامعة القاهرة وبتوجيه مبكر من الدكتور محمد الخشت في أن تكون أول جامعة مصرية تعدل جميع لوائحها لتتلاءم مع نظام التعليم الهجين وتسمح بتطبيقه، وتحقيق منظومة متكاملة من التعليم عن بُعد، وهو ما هدفت إليه الجامعة منذ 4 سنوات وخطت به خطوات كبيرة، من خلال وضع اللوائح الدراسية والتطبيق من حيث التدريس والامتحانات، من خلال تعديل لوائح كلياتها ومعاهدها في نظم الدراسة والامتحانات لتصبح بنظام التعليم المدمج والهجين في التدريس والامتحانات، وطورت الجامعة 1325 لائحة وبرنامجًا، شملت 1109 لوائح للدراسات العليا، و58 لائحة دراسية، 158 برنامجًا دراسيًا للبكالوريوس والليسانس.

 

وتم تطوير منظومة الامتحانات وتقييم الطالب وإطلاق منصة الاختبارات الالكترونية، وإدخال نظام الامتحانات وفق نظام الأسئلة الموضوعية، وتطبيق نظام الكتاب المفتوح لأول مرة، وتطبيق المواصفات الفنية للورقة الامتحانية وفق المقاييس الدولية.

 

وإطلاق منصة جامعة القاهرة التعليمية الذكية التي تُعد من أقوى أنظمة التعليم الذكي في العالم، وتتضمن مجموعة من الأنظمة العالمية المتكاملة التي تساعد على عملية التعلم التفاعلي والذاتي.

 

وتم رفع 7 آلاف مقرر إلكتروني خلال مدة زمنية قصيرة على منصة الجامعة ومنصات الكليات لمواكبة عملية التحول الإلكتروني، كما نجحت في التحول من نظام التعليم المفتوح إلى نظام التعليم المدمج منذ نهاية عام 2017