رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

إنقاذ حالتي تمدد وريدي بالمخ من المترددين على مستشفيات التأمين الشامل ببورسعيد

التشخيص المبكر
التشخيص المبكر

تمكن أطباء مستشفى السلام الدولي ببورسعيد من اكتشاف وجود تمدد وريدي لمريضة في أواخر الخمسينات، تعاني من صداع ونوبة إغماء، وبالرغم من بساطة الأعراض التي قد يظنها البعض ناتجة عن إرهاق، إلا أن أطباء منظومة التأمين الصحي الشامل ببورسعيد، بخبرتهم للتأكد من سلامة المريضة قرروا عمل أشعة مقطعية على المخ، والتي تبين منها وجود نزيف في المخ تحت الأم العنكبوتية.

ومن خلال فحص الرنين على شرايين المخ تبين ان هذا النزيف بسبب وجود تمدد بشرايين بالمخ الذي تسبب في حدوث ضعف في الجانب الأيمن الذي ظهر خلال يومين من المتابعة، والذي وجب إجراء قسطرة مخية لغلق التمدد شرياني على الفور بأحد الطرق التداخلية الأنسب للأغلاق، "Simple coiling،Stent assissted coiling Flow divertor".

وتمكن الأطباء من تشخيص حالة مريض 40 عاماً يعاني من نوبة تشنجات وبعد المتابعة الكثيبة والأشعة المقطعية على المخ، تبين وجود نزيف تحت الأم العنكبوتية ومن الرنين على شرايين وأوردة المخ تبين ان هذا النزيف بسبب وجود تشوه شرياني وريدي بالمخ، الذي كان سبباً في حدوث نزيف متكرر على مدار السنين الماضية، والذي سيظل يتكرر اذا لم يتم علاج التشوه، وقد تقرر إجراء قسطرة مخية لغلق التشوه الشرياني الوريدي بواسطة الحقن  Onyx بمادة ومادة Histoacryl /lipidol.

يغد مستشفى السلام بورسعيد من أكثر مستشفيات هيئة الرعاية الصحية التي يتردد عليها مئات الحالات يومياً، والتي تتطلب التصرف السريع ودقة التشخيص من الطاقم الطبي العامل بها، حيث يأتي أغلب المرضى يعانون من أعراض بسيطة مثل تنميل في الأطراف أو صداع، ولضمان سلامة المرضى قبل خروجهم من المستشفى على الرغم من بساطة الأعراض يتم البحث عن السبب الرئيسي المسبب لتلك الأعراض وعلاجه، وليس علاج الأعراض فقط، من خلال مهارة الكوادر الطبية التي تقرر الفحوصات التشخيصية لعمل التدخل الحرج أو العلاج اللازم، لضمان العودة للحالة الصحية الطبيعية، وإنقاذ حياة إنسان من خطر مضاعفات مرض صامت.