رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

برلمانية: إنشاء صندوق مواجهة الطوارئ الطبية نقلة عظيمة للقطاع الطبي

الدكتورة عبلة الألفي
الدكتورة عبلة الألفي

قالت الدكتورة عبلة الألفي، عضو لجنة الشئون الصحية بمجلس النواب، إن موافقة البرلمان على مشروع قانون إنشاء صندوق مواجهة الطوارئ الطبية المقدم من الحكومة خلال جلسته العامة اليوم انتصار كبير للمواطن لأنه سوف يغطى تكاليف حالات الكوارث والأزمات والأوبئة، والحالات التي تستلزم التدخلات الطبية الحرجة والدقيقة بشكل كبير لصالح المواطنين ويهدف لإيجاد آلية لاستدامة تمويل الخدمات المقدمة في قطاع الصحة للمواطنين في مجال العلاج والتأهيل، والقضاء على قوائم الانتظار للمرضى ومنع تراكمها، إضافة إلى دعم شراء الأدوية، ومواجهة تمويل حالات الحوادث الكبرى والطوارئ وحالات العناية المركزة والأطفال المبتسرين والحروق وتحقيق مبدأ رفاهية العلاج والصحة.

وقالت عبلة إن مشروع القانون جاء في ضوء حرص الدولة المصرية بقيادة فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي على رفع كفاءة الخدمات الصحية التي تقدم للمواطنين دون تحميل المواطن البسيط محدود الدخل والعمالة غير المنتظمة أي أعباء إضافية، بجانب وجود آلية مستدامة لتمويل الخدمات المقدمة من وزارة الصحة للمواطنين في مجال العلاج والتأهيل لا سيما القضاء على قوائم الانتظار للمرضى ومنع تراكمها ودعم شراء الأدوية، ومواجهة تمويل حالات الحوادث الكبرى والطوارئ والعناية المركزة والأطفال المبتسرين والحروق وما يستجد من احتياجات لا تكفى الاعتمادات المالية المتاحة في موازنة الدولة لتغطيتها.

أوضحت عضو لجنة الشئون الصحية بمجلس النواب أن أهمية أدوار مثل هذه الصناديق ظهرت في مواجهة المخاطر الطبية وفى إدارة حالات الطوارئ أو الكوارث، حيث يتم تأسيسها أو الدعوة لتدشينها، بالتزامن مع وقوع أي أزمات مفاجئة، متوسطة أو كبيرة الحجم، بهدف توفير التمويل اللازم من أجل مواجهة الأمراض الوبائية، والتصدى للمخاطر نتيجة وقوع الكوارث الطبيعية، ودعم المنشآت المتأثرة من انخفاض أو توقف حركتها ومساندة العاملين بها، ولهذا فإن مشروع القانون يصب في المقام الأول لصالح المواطنين.