رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الكنيسة الأنجليكانية تحتفل بتنصيب رئيس أساقفة جديد

 الكنيسة الأسقفية
الكنيسة الأسقفية الأنجليكانية،

تستعد الكنيسة الأسقفية الأنجليكانية، اليوم الثلاثاء، لتنظيم حفل تنصيب المطران سامى فوزى رئيسًا لأساقفة إقليم الإسكندرية للكنيسة الأسقفية ومطرانًا لإبروشية مصر، على يد دكتور منير حنا أنيس، رئيس أساقفة إقليم الإسكندرية للكنيسة الأسقفية الذى تفرغ للخدمة الروحية، حيث تجرى مراسم تسليم وتسلُم القيادة وسط أجواء من الود والمحبة الروحية بين المطرانين.

كثفت كاتدرائية جميع القديسين استعداداتها لاستقبال الحدث، حيث أضاءت الكاتدرائية أنوارها التي تضاء في الاحتفالات الكبرى واستقبلت على مدار اليومين الماضيين عددا غير قليل من رؤساء أساقفة الكنيسة حول العالم، أبرزهم جوسيا فيرون الأمين العام لاتحاد الكنائس الأسقفية الأنجليكانية في العالم، وجاستن بادى رئيس أساقفة جنوب السودان ورئيس اتحاد كنائس جنوب الكرة الأرضية، وحزقيال كوندو رئيس أساقفة السودان، وفولى بيتش رئيس أساقفة إقليم الكنيسة الأنجليكانية بأمريكا الشمالية.

ومن المنتظر أن تستقبل الكنيسة عددا من رجال الدولة والشخصيات العامة التي أكدت حضورها في حفل خدمة تنصيب المطران، بالإضافة إلى ممثلين عن كافة الطوائف المسيحية وشعب الكنيسة.

كانت الكنيسة الأسقفية بالأمس قد نظمت حفل تكريم للمطران منير حنا، رئيس أساقفة إقليم الإسكندرية للكنيسة الأسقفية، وزوجته، على خدمتهما الطويلة بالكنيسة والتي استمرت نحو 21 عاما في موقع رئيس الأساقفة و21 عاما أخرى بمستشفى منوف التابعة للكنيسة، حيث خدم فيها المطران كطبيب ثم مدير مستشفى، إذ عرضت الكنيسة الأسقفية بالأمس خلال الحفل لمحات عن حياة المطران منير حنا وخدمته في الكنيسة ودوره الاجتماعي والثقافي والديني عبر الأنشطة المتعددة التي قدمتها الكنيسة الأسقفية طوال فترة رئاسته لها.

وشارك في احتفالية تكريم المطران منير حنا، مساء أمس، عدد من القيادات الكنيسة، من بينهم قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، والأنبا دانيال أسقف المعادي.