رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الإفراج عن أسير أردني بعد اعتقال دام 20 عامًا بسجون الاحتلال الإسرائيلي

اسير
اسير

أفرجت إسرائيل، اليوم الثلاثاء، عن أسير أردني بعد أن أمضى مدة الحكم عليه البالغة 20 عاما، في وقت قالت عمان إن تل أبيب أسقطت لائحة اتهام بحق اثنين من مواطنيها تسللا إلى إسرائيل، مما يمهد الطريق نحو إخلاء سبيلهما.

وأفادت السلطات الإسرائيلية أفرجت عن الأسير عبد الله أبو جابر (44 عاما)، وسلمته إلى نظيرتها الأردنية بعدما أمضى أكثر من 20 عاما بقليل في السجون الإسرائيلية.

وكان أبو جابر يقيم في مخيم البقعة شمال العاصمة الأردنية عمان، وكان في زيارة إلى الضفة الغربية عام 2000، وتزامنت زياته مع اندلاع انتفاضة الأقصى حينها، واعتقله الجيش الإسرائيلي، قبل أن يحكم عليه بالسجن المؤبد لمدة 20 عاما.

وفي سياق متصل، قالت وزارة الخارجية الأردنية إن السلطات الإسرائيلية قررت إسقاط لائحة الاتهام بحق المواطنين مصعب الدعجة وخليفة العنوز وإلغاء إجراءات الاعتقال.

وأضافت بأن ‏يتم العمل حاليا على ترتيب إجراءات الإفراج عنهما وتسليمهما إلى الأردن، وكان الاثنان قد تسللا إلى الأراضي الإسرائيلية قبل نحو أسبوعين، وقالت تل أبيب إنه كان بحوزتهما سكاكين.

واعتقلت القوات الإسرائيلية الاثنين بعدما قالت إنهما عبرا الحدود من الأردن، في خضم الحرب الإسرائيلية على غزة في مايو الماضي.

وأثار اعتقالهما توترا في العلاقة بين الطرفين، إذ استدعت عمّان السفير الإسرائيلي للاحتجاج على احتجازهما.

في سياق أخر أدانت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين الأردنية الهجوم الإرهابي الذي استهدف نقطة تفتيش في مدينة سبها الليبية، وأسفر عن مقتل ضابطين وإصابة أربعة آخرين.

وأكدت الوزارة - في بيان أوردته وكالة الأنباء الأردنية اليوم الثلاثاء - إدانة واستنكار المملكة الشديدين لهذا الفعل الإرهابي الجبان الذي يستهدف زعزعة الأمن والاستقرار، ويتنافى مع القيم والمبادئ الدينية والإنسانية كافة، موضحة وقوف الأردن مع الأشقاء في دوليبيا ضد كل ما يهدد أمنها واستقرارها، ورفض كل اشكال العنف والتطرف والإرهاب مهما كانت دوافعه وأسبابه.

وأعربت المملكة عن خالص التعازي وصادق المواساة لحكومة وشعب ليبيا الشقيقة ولذوي الضحايا والتمنيات بالشفاء العاجل للمصابين.