رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

8 أعراض لمرض معوى لا علاج له حتى الآن

مرض معوى
مرض معوى

وفقا للخبراء تعتبر الحمى والتعب و البراز المتغير، من أعراض مرض معوي مزمن - مرض القولون التقرحي، الذي يمكن أن ينتقل إلى الأمعاء الدقيقة.

ويشير موقع focus.de، استنادا إلى متخصصين، إلى أن هذا المرض المزمن يصاحبه ظهور تقرحات في الغشاء المخاطي للقولون، يمكن أن تنتشر إلى الأمعاء الدقيقة، وغالبا ما تتوقف عن الانتشار بعدها، ولكن في بعض الحالات يمكن أن تسبب التهاب جدران الأمعاء بكاملها.

ووفقا للخبراء، يصيب هذا المرض الأشخاص الذين أعمارهم 25-35 عاما، وهو مرض غير قابل للعلاج. ولكن الأدوية والمستحضرات الطبية المتوفرة حاليا يمكنها إزالة الأعراض الالتهابية حتى في حالة هدوء المرض.

وفي حالة تفاقمه، يمكن أن تظهر مضاعفات تستمر فترة طويلة. كما أن المصاب بالقولون التقرحي غير محصن ضد الانتكاسات المحتملة المفاجئة حتى في حالة غياب أعراض المرض. ويعود السبب وفقا للخبراء إلى عوامل وراثية، مع أن المرض لا ينتقل وراثيا، وإلى أمراض معدية وضعف المناعة والعامل النفسي. ومن الأعراض الشائعة لهذا المرض: ألم في الجزء الأيسر من البطن، صعوبة التبرز، الحمى، التعب، الهزال، فقر الدم، وأحيانا الغثيان والإمساك.

ويرافق ظهور هذه الأعراض أمراض جلدية والتهاب العين أو ألم في المفاصل ليس من سمات الإصابة بالقولون التقرحي. وأحيانا يتحمل المرضى التهاب القولون دون أن يشعروا به.

والتهاب القولون التقرحي هو أحد أمراض الأمعاء الالتهابية التي تسبب التهابًا وتقرحات في الجهاز الهضمي. ويؤثر التهاب القولون التقرحي على البطانة الداخلية للأمعاء الغليظة (القولون) والمستقيم. وعادةً ما تتطوَّر الأعراض بمرور الوقت ولا تظهر فجأة.

وقد يكون التهاب القولون التقرحي منهكًا، كما يمكن أن يؤدي إلى مضاعفات تهدِّد الحياة. وعلى الرغم من أن المرض ليس له علاج شافٍ معروف، من الممكن أن يساعد العلاج على تقليل العلامات والأعراض بصورة كبيرة، كما يمكن أن يؤدي إلى سكون حالة المرض لفترات طويلة.