رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«الوثيقة».. رسائل الشاعر الكبير صلاح جاهين إلى والدته

صلاح جاهين
صلاح جاهين

"الوثيقة" اليوم، هي رسائل صلاح جاهين إلى أمه بخط يده، وقد سبق أن انفرد بنشرها الكاتب الصحفي وائل عبد الفتاح على صفحات "أخبار الأدب" في عام 1999، وأغلب الظن أن هذه الرسائل كتبت في نهاية السبعينيات وقت أن كان صلاح جاهين منشغلا في فيلم "المتوحشة" والذي صدر في 1979، هنا الرسالتين الثانية والثالثة من رسائل "جاهين" إلى أمه:

الرسالة الثانية:

حبيبتى ماما

أقبلك وأقبل يديك الكريمتين وأدعو الله أن تكونى بخير ومتمتعة بالصحة أنت ووجدان والدكتور عبد الحميد والدكتور هشام والدكتور خالد والدكتورة أميمة. 

 

أكتب لك بسرعة من حوش الاستديو حيث نبنى حارة فى فيلم المتوحشة. وأنا أصل كل يوم الساعة 8 صباحا مثل أجدع عامل وأظل حتى ينصرف العمال الساعة 6 مساء ثم تصل سعاد ونظل إلى الساعة 10 مساء فى بروفات على الاستعراض الذى سيصور يوم السبت.

 

دعواتك الصالحات أن يوفقنا الله فى هذا العمل ويمنع التعطيل ويهدى الجميع ويكفينا شر ولاد الحرام ويستحسن أن تدعو لنا وجدان أيضا والدكتور عبد الحميد حتى تأتى النتيجة مضاعفة.. 

وإلى اللقاء

صلاح

 

الرسالة الثالثة:

 

أمى الحبيبة

 

أقبل يديك ووجنتيك ألف قبلة. وأقدم إليك الاعتذار ألف مرة على عدم مجيئى لزيارتك. ولولا أنى أعلم بقبولك عذرى قبل أن أبديه لحزنت كثيرا جدا. التليفونات مصيرها للتصليح. وإلى أن يأخذ ربنا بيدها أرى أن نتكاتب كأننا فى بلدين منفصلين. بدلا من فكرة الحمام الزاجل التى أرى انها مبالغ فيها. أخبارى أننا سندخل الاستوديو يوم السبت القادم بالرغم من أن الأحد عيد الأقباط والمخرج ومساعده قبطيان ويليه شم النسيم وهو عطلة ثم عيد العمال ولا أدرى كيف سيتغلب الانتاج على كل هذا فإلى أن انفض يدى من هذا الفيلم (الجملى) الذى لا يريد أن يستوى مع إننا نشتغل فيه أو نشتغل تحته منذ أكثر من عامين. سأحضر وأقضى معك بعض الوقت. وأيضا ربما تأتى معى سعاد لأنها مشتاقة إلى رؤيتك من كثرة كلامى عنك التى ربما تكون قد جعلتها تحس بأنها تعرفك. صحتى لا بأس بها ولو أنى أحس فى بعض الأحيان بتوتر عصبى وتطلع زرابينى ولكنى لا ألبث أن أروق وأبقى ميت فل وخمستاشر. أرجو أن تكون صحتك قد تحسنت وأصبحت عادية مرة أخرى.

 

وأعتقد أنك لو مشيت على نظام مثل جدى حسن لاستطعت أن تستمتعى بوقتك بعد أن أنهيت خدمتك الجليلة التى جعلت منا جميعا أناسا لا بأس بهم.. وآن لك أن تفعلى كل ما كلن فى نفسك وأنت مشغولة بنا. 

تمنياتى لك بالهناء وراحة البال

صلاح 

بخط اليد.. رسائل صلاح جاهين لأمه
بخط اليد.. رسائل صلاح جاهين لأمه