الأربعاء 23 يونيو 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

عايشين علي الأنقاض ..والدة فتاة "حارة السعادة ببورسعيد": بنتي ماتت وانا مليش مأوي(فيديو)

تعيش فوق أنقاض منزلها.. والدة ضحية حارة السعادة ببورسعيد: «بنتي ماتت وماليش مأوي» (فيديو)

سرادق عزاء هايدي
سرادق عزاء هايدي

"كانت شيلانا وتشتغل علشان تصرف علينا وتجهز نفسها بعد موت ابوها وساب في رقبتي بنتين "بهذه الكلمات بدأت إحسان حمزة والدة " هايدي "فتاة حارة السعادة ببورسعيد" التي سقط عليها السقف لتلفظ روحها في الحال .

في منزل متهالك داخل أقدم احياء المدينة الباسلة بحي العرب ، تعيش أسرة منذ 32 عاماً، الأب توفي وترك للأم فتاتين تزوجت أحدهما وعادت بطفل بعد الطلاق، والأخري "هايدي" كانت تُجهز لزفافها، تعمل في أحد المصانع للإنفاق علي الأسرة.


وتقول إحسان للدستور:"هايدي كانت تبلغ من العمر 25 عاماً، لقيت مصرعها  وهي نائمة يوم راحتها الأسبوعية من عملها في أحد المصانع الخاصة.


وتروي الأم: "كانت هايدي نائمة علي سريرها في غرفتها لوجودها دائماً خارج المنزل بسبب العمل، سمعت شقيقتها صوت أشبه بالإنفجار فاستيقظت من نومها لتجد حطام سقف المنزل يُغطي سرير شقيقتها لتدخل في نوبة صراخ هيستري علي شقيقتها التي أصبحت جثة هامدة.


وتتابع: تم انتشال الجثة من تحت الأنقاض بعد ساعة من الحادث بسبب قيام صاحب المنزل "و ح أ" بالصعود لإخراج زوجته وأطفاله وإغلاق باب العقار الرئيسي، الأمر الذي منع الأهالي من الصعود لإنقاذ ابنتها.

وتؤكد الأم أنها تقدمت بشكاوي للجهات التنفيذية بشأن قيام مالك العقار شقيق عضو مجلس شعب سابق "م ح أ" ببناء طابق أعلي المنزل الأيل للسقوط، تحدثت معه عن التوقف عن البناء لانه يهدد حياتهم، الا أنه كان يرد: "أنتم مستأجرين"، وكان في كل أزمة يستدعي شقيقه لمساعدته في استكمال البناء.

 

وأضافت "إحسان حامد": منذ وقوع الحادث تعيش في الشارع بسرادق أعدته لعزاء فقيدتها، وتقضي حاجتها عند الجيران، مؤكدة أن المنزل تحول لحطام ولا تملك مكاناً يأويها وأبنتها المطلقة، وطالبت محافظ بورسعيد بتوفير مسكن، قائلة: "كده موت وخراب ديار".

 

كانت النيابة العامة بمحافظة بورسعيد ، قد أمرت بحبس "و ح أ" 4 أيام على ذمة التحقيقات، في واقعة مصرع فتاة بانهيار عقار بحي العرب.

واتهمت إحسان حمزة، والدة الفتاة، مالك العقار بالتسبب في وفاة ابنتها، بسبب بناء طابق مُخالف، وقالت في تحقيقات نيابة العرب إنها أبلغت الجهات التنفيذية أكثر من مرة، أن مالك العقار يقوم ببناء طابق مُخالف، بجانب أن العقار “آيل للسقوط”، مؤكدة أنه شقيق لعضو مجلس شعب سابق يُدعى "م-أ"، ويستمد منه القوة، موضحة أن انهيار سقف المنزل جاء أثناء أعمال البناء.

وكان قسم شرطة العرب قد حرر المحضر رقم "919 لسنة 2021 إداري العرب"، وتم عرض المتهم على النيابة العامة، التي أمرت بحبسه 4 أيام على ذمة التحقيقات.