رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

صحة القاهرة تضع خطة لسد عجز «الزائرات الصحيات» بالمدارس

ترتيبات مديرتي الصحة
ترتيبات مديرتي الصحة والتعليم بالقاهرة

واصلت مديرية الصحة بالقاهرة والتربية والتعليم من تكثيف جهودهما لامتحانات نهاية العام للشهادة الإعدادية، في ثاني أيام انطلاقها بمحافظة القاهرة، تنفيذاً لتعليمات الدكتور محمد شوقي رئيس قطاع الصحة بالقاهرة ومدير مديرية التربية والتعليم بالقاهرة محمد عطية.

 وقامت الدكتورة زينب الشماشرجي مدير إدارة الصحة المدرسية بالمديرية بالاجتماع مع محمد عطية مدير مديرية التربية والتعليم بالقاهرة لمناقشة مواصلة الاستعدادات لامتحانات الدور الاول لشهادة اتمام التعليم الاساسي في ثاني أيام انطلاقها، وعقد الاجتماع بحضور وبمشاركة بعض مسئولي مديرية التربية والتعليم بالقاهرة.

وأثناء الاجتماع تم تبادل الخطط والاستعدادات للامتحانات بين الصحة والتربية والتعليم ومناقشة تسهيل مأموريات رؤساء أقسام الصحة المدرسية في الاشراف على تطبيق الاجراءات الاحترازية الوقائية داخل اللجان والابلاغ الفوري عن أي حالات طارئة أو أمراض معدية أو اشتباه عدوى كوفيد ١٩ بالمدارس لسرعة التعامل معها بالتنسيق مع هيئة التأمين الصحي فرع القاهرة ، والهيئة العامة للاسعاف قطاع القاهرة .

وقامت الدكتورة زينب الشماشرجي كذلك بالاجتماع مع الهيئة العامة للتأمين الصحي فرع القاهرة والتقت بالدكتورة نشوى الصياد مدير الشئون الصحية و الدكتورة مدير الصحة المدرسية بالتأمين الصحي حيث تم مناقشة خطة توزيع الزائرات الصحيات  واطباء التأمين الصحي والاستعانة بفريق من الاطباء والتمريض من الادارات الطبية بوزارة الصحة لسد عجز الزائرات وذلك لتغطية جميع لجان امتحان الشهادة الاعدادية دور اول ٢٠٢١ بالمنسقين الصحيين المدربين على الاسعافات الاولية والاشتباه في عدوى كوفيد ١٩، ومناقشة خطوات التعامل مع حالات الاشتباه بالكورونا بين الطلبة او المدرسين في لجان الامتحانات وتفعيل دور الفرز البصري والكشف عن ارتفاع الحرارة وفتح غرف العزل لمنع العدوى اذا تم الاشتباه .

كما تم تبادل البيانات والمستهدفات من التطعيمات الاجبارية "السحائي والثنائي"  بالمدارس .
وما تم إنجازه خلال العام ٢٠٢٠ /٢٠٢١ من مبادرات الكشف عن وعلاج الأنيميا والتقزم ومبادرة فحص وعلاج الاصابة بفيروس سي لطلبة الصف الأول إعدادي وكذلك نسبة التغطية بالفحص الشامل.