رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

السفير البريطاني بالقاهرة يزور العاصمة الإدارية الجديدة

السفير البريطاني
السفير البريطاني بالقاهرة

قام السفير البريطاني في مصر، السير جيفري آدامز، بزيارة العاصمة الإدارية الجديدة يرافقه مديرة المجلس الثقافي البريطاني إليزابيث وايت ووفد كبير من السفارة. بزيارة الى العاصمة الادارية الجديدة.

وذكرت السفارة - فى بيان صحفى اليوم الثلاثاء: أن الوفد اطلع أهم المشروعات ، التي تركز بشكل خاص على الاستدامة والطاقة المتجددة والتعليم العالي. وشملت هذه المشروعات النهر الأخضر بالعاصمة ، و الحي الحكومي- الي جانب نظام الألواح الشمسية الذي يغطي أسطح مباني العاصمة المونوريل الجديد ، كذلك فروع الجامعات البريطانية بالعاصمة؛ جامعة كوفنتري وجامعة هيرتفوردشاير.

وأعرب السفير فى البيان عن سعادته لقيام وفد كبير يمثل الإدارات المختلفة في جميع أنحاء السفارة ، بزيارة العاصمة الإدارية.. لافتا الى ان الزيارة ركزت حول موضوعين: الأول الاستدامة والثاني التعليم العالي.

وعبر عن إعجابه بالألواح الشمسية التي تغطي المدينة بأكملها؛معتبرا انها "علامة مشجعة حقًا على الأهمية التي توليها الحكومة المصرية للطاقة الخضراء. إنه موضوع مهم بشكل خاص هذا العام ، حيث تعمل المملكة المتحدة ومصر م ًعا على أهداف مناخية طموحة قبل مؤتمر الأمم المتحدة الرئيسي للمناخ COP26 ، الذي ستستضيفه المملكة المتحدة في نوفمبر".

وفيما يتعلق بالتعليم العالي ، اشاد السفير بالتقدم الرائع الذي حققته الجامعتان البريطانيتان اللتان تم تأسيسهما في العاصمة الإدارية الجديدة - هيرتفوردشاير وكوفنتري - منذ زيارته الأخيرة.

وشدد على أن التعليم يقع في صميم العلاقة بين المملكة المتحدة ومصر.. مشيرا الى ان بلاده عازمة على توسيع هذه الشراكة - سواء من خلال تشجيع فروع جامعية جديدة ، أو من خلال تقديم منح دراسية وشهادات مزدوجة ، أو من خلال دعم بناء القدرات في المؤسسات التعليمية المصرية.

وأشارت السفارة فى بيانها الى ان اللواء أحمد عابدين ، رئيس مجلس إدارة شركة العاصمة الادارية للتنمية العمرانية استقبل السفير في المكتب الإداري للشركة ، حيث ناقشوا مساهمات المملكة المتحدة في تطوير العاصمة ويشمل ذلك افتتاح جامعتين بريطانيتين في العاصمة الجديدة في عام 2019 ، واستثمار المملكة المتحدة الكبير في صفقة بقيمة 4.6 مليار دولار لبناء خط المونوريل الجديد ، والذي سيربط القاهرة بالعاصمة الإدارية الجديدة وبذلك يوفر وسيلة مواصلات أكثر مراعاة للبيئة للمواطنين المصريين.
وبحسب البيان.. قام السفير البريطانى أيضا بزيارة موقع النهر الأخضر ، واطلع على التقدم الإيجابي في تركيب الألواح الشمسية على أسطح المباني الوزارية ، الذي تم بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائى.

كما تفقد فرعي كوفنتري وهيرتفوردشاير. حيث كان فى استقباله وفدان كبيران ، أحدهما من جامعة كوفنتري بما في ذلك الرئيس التنفيذي لشركة السويدى للتعليم ، إيهاب سلامة ، ورئيس جامعات ذا نوليدج هاب The Knowledge Hub ، الدكتور محمود علام ، والاخر من جامعة هيرتفوردشاير ، بما في ذلك رئيس الجامعة الدكتور فنسنت إيمري.

وخلال زيارته للجامعات، اطلع السفير على أحدث التقنيات المعروضة ، بما في ذلك المختبرات المبتكرة والتقنيات المتقدمة التي يستخدمها الطلاب في مجالات الروبوتات والهندسة في جامعة كوفنتري ، بالإضافة إلى مرافق للطلاب الذين يدرسون في جامعة هيرتفوردشاير.

وقال الدكتور محمود علام ، رئيس جامعات The Knowledge Hub ، التي تستضيف جامعة كوفنتري في العاصمة الجديدة : "تشرفنا بزيارة السير جيفري آدامز ، سفير المملكة المتحدة في مصر ووفد بريطاني رفيع المستوى. نحن فخورون بأن
يكون لدينا جامعة بريطانية ، جامعة كوفنتري ، كأول شريك استراتيجي لنا. نحن بصدد توسيع تعاوننا مع جامعة كوفنتري من خلال إضافة برامج جديدة كل عام ونتطلع إلى تطوير المزيد من الشراكات مع جامعات المملكة المتحدة المرموقة الأخرى لتقديم تعليم بريطاني عالي الجودة للطلاب في مصر والمنطقة."
ومن ناحيته.. قال رئيس جامعة هيرتفوردشاير الدكتور فنسنت إيمري: "إنه لشرف عظيم أن أرحب بالسير جيفري آدامز ، السفير البريطاني في مصر ، في جامعة هيرتفوردشاير التي تستضيفها مؤسسة الأكاديمية العالمية في العاصمة الإدارية الجديدة. لقد زارنا سعادته بعد الافتتاح مباشرة ، ولذلك في زيارته الثانية ، كان قاد ًرا على رؤية التقدم الرائع الذي أحرزناه في حرمنا الجامعي لتوفير بيئة تعليمية نابضة بالحياة مع أحدث المرافق ، والتي ستدعم طلابنا الوصول إلى إمكاناتهم الكاملة وإعدادهم للمساهمة في عالم الغد ."