رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الرئيس الفرنسي يعلن تلقيه لقاح كورونا

ماكرون
ماكرون

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على تويتر إنه تلقى تطعيم الوقاية من مرض كوفيد-19 لكنه لم يحدد نوع اللقاح.

وكان ماكرون قد أصيب بفيروس كورونا في ديسمبر.

وفي ذات السياق، أعلنت فرنسا اعتبارا من اليوم الإثنين، إتاحة التلقيح ضد فيروس كورونا لجميع البالغين، في خطوة جديدة ضمن حملة التطعيم التي توسعت على مراحل منذ انطلاقها في ديسبمر الماضي، بهدف تجنب طفرة وبائية جديدة. 

وأوضح وزير الصحة الفرنسي أوليفييه فيران أنه على الراغبين بتلقي اللقاح التحلي بالصبر فالحجوزات التي انطلقت منذ أربعة أيام، تحصل بشكل "تدريجي" على المنصات الإلكترونية الخاصة بالتلقيح.

في خطوة تهدف إلى تجنب طفرة وبائية جديدة وبالتزامن مع التخفيف التدريجي للقيود المفروضة للحد من تفشي فيروس كورونا، قررت فرنسا السماح لجميع سكانها البالغين بتلقي اللقاح ضد كوفيد-19 اعتباراً من الاثنين.

وكان الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و49 عاماً الفئة العمرية الأخيرة التي ينبغي ضمها بدون شروط إلى حملة التطعيم التي توسعت على مراحل منذ انطلاقها في ديسمبر الماضي.

لكن ينبغي على الراغبين بتلقي اللقاح التحلي بالصبر: فالحجوزات التي انطلقت منذ أربعة أيام، تحصل بشكل "تدريجي" على المنصات الإلكترونية الخاصة بالتلقيح، بحسب وزير الصحة الفرنسي أوليفييه فيران. وأوضح أن مواعيد جديدة ستُحدد "كل يوم".

وتتوقع "دوكتوليب" المنصة الرئيسية لحجز مواعيد تطعيم، أن يكون الإقبال كبيراً لكنها حذّرت من أنها لن تتمكن من الاستجابة لكافة طلبات التلقيح، نظراً إلى "عدد جرعات اللقاحات الذي لا يزال محدوداً، خصوصاً فايرز وموديرنا".

وأضافت المنصة أن “28 مليون شخص بالغ مؤهلون لتلقي اللقاح وهم غير مطعّمين حتى الآن، مقابل معدّل 500 ألف موعد متاح كل يوم.. والتلقيح بأوسع نطاق ممكن هو رهان كبير لتجنب استئناف الوباء تفشيه في الأسابيع والأشهر المقبلة”.