رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

عاطل يتعدى على موظفين في حملة مكبرة أثناء تنظيم سوق قرية بقنا

مشاجرة
مشاجرة

حرر اثنين من موظفى الوحدة المحلية لقرية البحرى قمولا، التابعة لمركز نقادة بمحافظة قنا، محضرًا ضد عاطل عقب قيامه بالتعدى عليهما وتمزيق ملابس أحدهما أثناء حملة مكبرة لتنظيم سوق قرية دنفيق.

 

كانت حملة مكبرة بقيادة المهندس ربيع منصور عبدالله، رئيس الوحدة المحلية لقرية البحرى قمولا، استهدفت تنظيم سوق قرية دنفيق لإلزام الباعة بالتواجد داخل الباكيات وعدم التعدى على حرم الطريق العام، وأثناء ذلك اعترض المدعو أيمن يونس عبده محمد "32 عامًا" مقيم نجع السليمات التابع لقرية جراجوس بمركز قوص على تعليمات رئيس القرية، وقام بالتعدى على كل من محمد محمود عبدالجليل ومحمد خضرى الموظفين بالوحدة المحلية لقرية البحرى قمولا، كما قام بتمزيق ملابس الأول وفر هاربًا.

 

حرر المجنى عليهما المحضر رقم 1510 لسنة 2021 إدارى مركز شرطة نقادة، وبالعرض على النيابة العامة كلفت مباحث المركز بضبط المتهم الهارب بالتنسيق مع مركز شرطة قوص.

وكان قد تلقى اللواء محمد أبوالمجد، مدير أمن قنا، تلقى إخطار من مركز شرطة نقادة، يفيد بقيام شخص بائع متجول في سوق الأحد في قرية دنفيق، يدعى ع. ممطلوب في قضايا، بتمزيق الملابس الشخصية ل٣موظفين في الوحدة المحلية بالأوسط قمولا لمطالبته بالدخول بتروسيكل خاص به على بضاعة، كان يبيعها خارج السوق إلى منطقة البايكات.
 

وتبين من التحريات، أن البائع المتجول لم يلبي نداء الموظفين الذين طلبوا دخوله السوق، فدخلت في مشادات كلامية على إثرها أخرج المتهم سلاح ابيض "مطواة" وتعدى على الموظفين، وجرى تحرير المحضر.

 

وانتقلت قوة أمنية وتمكنت من ضبط المتهم بتهمة التعدي على موظفين عمومين أثناء تأدية عملهم، وجاري العرض على النيابة العامة.
 

وقال ياسر أحمد، رئيس الوحدة المحلية لمجلس ومدينة نقادة، إن الواقعة صحيحة، وجرى تحرير محضر للمتهم بالتعدي وتمزيق ملابس موظفين عموميين، مؤكد لا تهاون مع كل مواطن يتعدى موظفين يقومون بعملهم، وأن الوحدة لن تسمح بأي بائع يبيع خارج السوق المحدد.
 

وأكد أحمد، أن الدولة توفر أماكن للباعة المتجولين في نقادة، وعليهم الالتزام بها والمخالف سيعرض نفسه للمسائلة القانونية.