الثلاثاء 22 يونيو 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

وصول جثمان شهيد الواجب العقيد خالد العريان لمسقط رأسه بدمنهور (فيديو)

جثمان الشهيد العقيد
جثمان الشهيد العقيد خالد العريان

وصل منذ قليل جثمان الشهيد العقيد خالد العريان إلى مسقط رأسه بمدينة دمنهور بمحافظة البحيرة، وذلك استعدادًا لمراسم الجنازة العسكرية التى سيتم إقامتها بمنطقة جامع التوبة ويعقبها موارة الشهيد الثرى بمقابر العائلة بمدينة دمنهور.

وكان اللواء هشام آمنة محافظ البحيرة، نعى ابن دمنهور العقيد خالد العريان شهيد الواجب الذي استشهد اليوم برصاص الغدر في الشيخ زويد بشمال سيناء، سائلا المولى عز وجل أن يغفر له ويرحمه ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله الصبر والسلوان، وأن يحفظ مصر شعباً وشرطة وجيشاً وقيادة.

وأكد محافظ البحيرة أن الإرهاب لا دين له وأن قوة إرادة وعزيمة الشعب المصرى وتماسكه ووقوفه صفاً واحداً خلف قيادته السياسية وجيشه العظيم وجهاز الشرطة القوى حفظ الله مصر وتغمد شهدائها الأبرار بواسع رحمته.

كما نعت جامعة دمنهور الشهيد البطل العقيد خالد أحمد علاء الدين العريان، الذى فقد حياته اليوم الأحد دفاعا عن الوطن على يد مجموعة إرهابية بأرض سيناء.

وتقدم الدكتور عبيد صالح رئيس جامعة دمنهور، ونواب رئيس الجامعة وعمداء ووكلاء الكليات وأعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة وأمين عام الجامعة والإداريين والعاملين بالجامعة والطلاب العزاء ببالغ الحزن والأسى فى شهيد الواجب من أبطال القوات المسلحة الباسلة الشهيد العقيد خالد أحمد علاء الدين العريان الذين إستشهد إثر مداهمة وإشتباكات مع الجماعات الإرهابية خفافيش الظلام اليوم بسيناء.

وأكد الدكتور عبيد صالح رئيس الجامعة أن تلك المحاولات الإرهابية الغاشمة لن تزيد المصريين إلا قوة وصلابة فى مواجهة الإرهاب وأن هذه المحاولات البائسة لن تنال من وحدة نسيجنا الوطنى وأن الإرهاب إلى زوال وستبقى مصر برجالها الأبطال مؤكدا أن المصريين جميعا يقفون على قلب رجل واحد خلف القيادة السياسية الحكيمة لمواجهة قوى الشر. 

سائلاً المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته وعظيم مغفرته وأن يسكنه فسيح جناته مع الأنبياء والصديقين والأبرار ،للشهيد الرحمة ولأسرته الصبر والسلوان .

وخيم الحزن على أهالي مدينة مدينة دمنهور بمحافظة البحيرة مسقط رأس العقيد خالد أحمد علاء الدين العريان، وذلك عقب وصول خبر استشهاده بمنطقة الشيخ زويد بشمال سيناء.

واتشحت مدينة دمنهور، بالسواد فى انتظار وصول جثمان العميد أحمد علاء الدين العرين ليتم دفنه بمقابر العائلة بمدينة دمنهور.

كما شهدت مواقع التواصل الاجتماعي حالة من الحزن على استشهاد ابن مدينة دمنهور حيث عبر الكثير عن حزنهم الشديد على استشهاد ابنهم البطل العميد أحمد علاء الدين العرين موكدين على أن الشهيد كان يتمتع بالخلق الطيبة بين أهله وجيرانه وجميع من تعامل معهم مشيرين بدعمهم الكامل للقوات المسلحة، والرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية فى الحرب ضد الجماعات التكفيرية، المتطرفة حتى ينعم الله علينا بالخلاص من خفافيش الظلام.