رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«المنشآت السياحية»: ننتظر توضيحًا من «الوزراء» بشأن التوقيت الصيفى المقصود

الدكتور مصطفى مدبولى
الدكتور مصطفى مدبولى

شهدت صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بالعاملين بالمطاعم والكافيهات السياحية فرحة عارمة بعد قرار الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، بالسماح بالعودة للعمل بالمواعيد الصيفية فيما يتعلق بفتح وغلق المحال والمولات التجارية، والمقاهي، والكافيهات، والمطاعم، المحددة سلفا بقرارات وزيري التنمية المحلية والسياحة والآثار، على أن يتم بدء تطبيق هذه المواعيد اعتبارا من أول يونيو 2021.

ويشير عادل المصرى، رئيس غرفة المنشآت السياحية، إلى أن الغرفة تنتظر حتى الغد لنشر قرار رئيس مجلس الوزراء بالجريدة الرسمية لمعرفة التوقيت الصيفي المقصود به، لافتا إلى أن هناك مواعيد صيفية صدر بها أكثر من قرار، فقرار 521 الذى صدر بالغلق يتم فى الساعة الواحدة صباحا، ثم صدر قرار بعدة بأن يتم الغلق الساعة الثانية عشر منتصف الليل، وأن تغلق فى الواحدة يومى الخميس والجمعة، ولهذا سنتظر حتى الغد لتأكيد الموعد الصحيح. 

وأضاف "المصرى"، فى تصريحات لـ"الدستور"، أن الغرفة قد طالبت عدة مرات من وزير السياحة والآثار بإعادة النظر فى مواعيد إغلاق المطاعم والكافيهات السياحية، حيث إن القرار الأخير بالغلق فى تمام التاسعة مساءً قد أثر بشكل بالغ على العاملين بهذا القطاع الحيوي الذى يضم نسبة كبيرة من العمالة، حيث كان يؤثر سلبيًا على عمل المنشأة السياحية بكامل طاقتها العمالية، مشيرا إلى أن المنشآت السياحية تطبق كافة الإجراءات الاحترازية المقررة عليها وهناك لجان تفتيش تقوم بالمرور للتأكد من تطبيق كافة الإجراءات اللازمة.

يشار إلى  وزارة السياحة والآثار قد أصدرت ضوابط لحصول المنشأة السياحية على شهادة السلامة الصحية للتشغيل  بالتنسيق مع وزارة الصحة والسكان، من بينها  الخضوع للتفتيش الدوري من قبل اللجان المشتركة بين وزارة السياحة والآثار والغرفة المختصة والشركات الدولية المتخصصة في مجال السلامة الصحية، وفى حال ثبوت مخالفة أى من الضوابط والاشتراطات يتم سحب رخصة المنشأة، ووقف نشاطها.

 يأتي هذا بالإضافة إلى قيام مدير المنشأة  بتوقيع إقرار بالتزامه بالضوابط والاشتراطات الخاصة بالسماح بالتشغيل، واتخاذ إجراءات رادعة فى حال الإخلال بأي منها، بالإضافة إلى تعقيم وتطهير الأماكن العامة والأسطح بصورة منتظمة.