رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

صعود جماعي لأسعار مكونات أجهزة الكمبيوتر

اسعار مكونات الحاسبات
اسعار مكونات الحاسبات

شهدت أسواق الحاسبات وأجهزة الكمبيوتر ارتفاعًا ملحوظًا في أسعار مكونات الحاسبات الآلية خلال التعاملات المسائية، اليوم الجمعة 28-5-2021  في الأسواق العالمية، آخر جلسات الأسبوع، حيث صعدت أسعار النيكل والفولاذ ورقائق السيليكون، بعد زياة حجم الطلب وانخفض حجم المعروض من المخزون العالمي.

وتواجه مكونات وقطاع غيار الحاسبات ارتفاعًا كبيرًا في الأسعار خلال الفترة الأخيرة بسبب تداعيات الموجة الثالثة لجائحة كورونا كوفيد- 19.

وترصد «الدستور» في هذه السطور التالية أسعار مكونات الحاسبات والأجهزة الإلكترونية الدقيقة، مثل الهواتف الذكية وأجهزة الاتصالات الطرفية.

ـ النيكل ينخفض 465 دولارًا للطن

شهدت أسعار معدن النيكل ارتفاعًا ملحوظًا خلال التعاملات المسائية، اليوم الجمعة، آخر جلسات الأسبوع، وسجل الطن نحو  18127.5 دولار مقارنة بنحو 17415  دولار الأسبوع الماضي، بارتفاع  قدره 712.5 دولار للطن بنسبة 2.5 %.

وعلى صعيد التعاملات، ارتفعت أسعار العقود الفورية للنيكل "المستخدم في صناعة الصلب والإلكترونيات" بنسبة 0.55 % ليصل إلى 18232.5 دولار للطن.

وشهدت عقود النيكل الآجلة القياسية في بورصة لندن للمعادن ارتفاعًا 0.98 % عند دولار للطن بعد أن وصلت أدنى مستوى لها خلال شهر فبراير الماضي، وكانت أسعار المعدن، الذي يستخدم في الصلب غير القابل للصدأ، قد قفزت إلى أعلى مستوى لها في خمسة أعوام فى مارس الماضى بعد أن قدمت إندونيسيا، أكبر منتج للنيكل، موعد حظر على صادرات المعادن.

ارتفاع  أسعار رقائق السيليكون 10 % للطن الواحد

شهدت أسعار معدن رقائق السيليكون النقي ارتفاعًا ملحوظًا، خلال التعاملات المسائية اليوم الجمعة نهاية جلسات الأسبوع الجارى، وسجلت نحو 3954.28 دولار للطن، مقارنة بنحو 3594.8  دولار خلال الأسبوع الماضي بزيادة قدرها  359.48 دولار بنسبة 12 %.

ووفقًا لتقرير غرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، يدخل رقائق السيليكون ضمن قائمة المعادن المهمة؛ لتشكيل مكونات أجهزة الحاسبات الآلية والتابلت، والتليفونات الذكية، والإلكترونيات، خاصة الماذر بورد "اللوحة الأم"، وكانت أسعار رقائق السيليكون قد شهدت تراجعًا مقارنة بالشهر الماضي، بانخفاض بنحو 823 دولارًا.

 - ارتفاع أسعار الفولاذ 15 % بنحو 369 دولارا للطن

شهدت أسعار معدن الفولاذ تراجعًا ملحوظًا خلال التعاملات المسائية ، اليوم الجمعة، نهاية جلسات الأسبوع الجاري، وسجلت نحو  2832.45 دولار للطن، مقارنة بسعره 2463 دولارًا الأسبوع الماضي بزيادة قدرها 369.45 دولار للطن بنسبة 10.9 %.

ويدخل الفولاذ ضمن قائمة المعادن المهمة، لتشكيل مكونات أجهزة الحاسبات الآلية والتابلت، والتليفونات الذكية، والإلكترونيات، خاصة اللوحة الأم "الماذر بورد"، يُشار إلى أن أسعار الفولاذ شهدت تراجعًا مقارنة بالشهر الماضي، بانخفاض بنحو 315 دولارًا.

وقال المهندس خالد إبرهيم رئيس مجلس إدارة المجلس التصديري للصناعات الهندسية إن صعود أسعار مكونات الحاسبات أمر طبيعي في ظل قلة المعروض، وزيادة الطلب بسبب عملية الإغلاق الجزئي للمصانع في عدد من المناطق منها الهند ودول شرق آسيا وتايوان، مما أدى إلى ارتفاعات كبيرة في أسعار المواد الخام متوقعا العودة إلى المعدلات الطبيعية في غضون عدة أشهر بعد التأكد من فاعلية لقاحات كورونا والوصول إلى نسب شفاء عالية للتعايش مع هذا الوباء العالمي.