رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الاكليريكي جوزيف منير: «ابن رشد» حاول التوفيق بين الفلسفة والدين

الكنيسة الكاثوليكية
الكنيسة الكاثوليكية

قدم الإكليريكي جوزيف منير، من الكنيسة الكاثوليكية في مصر دراسة حول مفهوم الفلسفة في فكر ابن رشد قال خلاله:"أوضح ابن رشد أنَّ الفلسفة هي وسيلة المعرفة الحقيقيّة لله، فهي لا تستطيع أن تدرك الله إدراكًا تامًا، ولكنها تسعى لمعرفة الله ولذلك فهي واجبة بالشّرع. كما يعتبر الفلسفة الّتي يأمر بها الله هي فلسفة أرسطو، الّتي تمثل نتاج العقل البشري".

وأضاف:" كما يؤكد ابن رشد أنَّ الفلسفة إذا تعارضت مع الدّين، فيجب التخلي عنها، وإنَّ الحقيقة واحدةٌ لها تعبيران: تعبيرٌ فلسفيٌّ، وآخر دينيٌّ، فهما وجهان لعملةٍ واحدةٍ. إنَّ الفلسفة ليست في متناول الجميع، ولكنها مقتصرة على فئة الفلاسفة فقط، لأنَّ ابن رشد قد وضع النّاس في ثلاث مراتب هم الفلاسفة وعلماء الكلام والجمهور".

وتابع:" كما دافع عن الفلسفة والفلاسفة ضد الإمام الغزالي وعلماء الكلام، فجاء كتابه ( تهافت التهافت) ردًا على كتاب الغزالي ( تهافت الفلاسفة)".

واختتم:" كما حاول أن يقوم بالتوفيق بين الفلسفة (العقل) والدّين، وذلك عن طريق التأويل المجازي؛ فقد ميزّ النّصوص الدّينيّة إلى نصوص يجب تأويلها، ونصوص يجوز تأويلها، ونصوص تقع بين النّوعين، مع توضيح من له أحقيّة التأويل ولمن". 

 

الكنيسة الكاثوليكية

والكنيسة القبطية الكاثوليكية كنيسة كاثوليكية شرقية مستقلة وارتبطت بشراكة كاملة مع الكنيسة الكاثوليكية في روما بفرعها الشرقي، أي أنه مسموح للأقباط الكاثوليك بالاحتفاظ بعاداتهم وطقوسهم الكنسية القبطية.

وتضم هذه الكنيسة قرابة الربع مليون نسمة معظمهم مقيم في مصر والقسم الآخر موزع في بلاد المهجر، وبشكل عام فإن العمل الرهباني في هذه الكنيسة ليس مقتصرا على حياة التعبد في الأديرة وإنما يقوم على العمل الرعوي في خدمة أبناء الكنيسة وفي العمل في الحقول الكنسية المختلفة، فهناك أكثرمن خمسين رهبانية تعمل في مصر منها 3 رهبانيات تأسست فيها.