الأربعاء 23 يونيو 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

أمريكا تعلن كاليفورنيا آمنة من كورونا وتلغى التباعد الاجتماعى

كورونا فى كليفورنيا
كورونا فى كليفورنيا

أعلن مسئول بارز بالصحة في كاليفورنيا، أن الولاية الأمريكية لن تفرض التباعد الاجتماعي كما ستسمح للأعمال بالعمل بكامل طاقتها عندما تعيد الولاية فتح أبوابها في 15 يونيو المقبل، وفقا لسكاي نيوز.

وقال مدير الصحة في الولاية مارك غالي، الجمعة، إن التراجع الكبير في أعداد الإصابات بفيروس كورونا وزيادة التطعيمات يعنيان أنه من الآمن بالنسبة للولاية رفع كافة القيود تقريبا الشهر المقبل.

وأضاف أن كاليفورنيا تنوي اتباع إرشادات المراكز الأمريكية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها، بشأن ارتداء الكمامات والسفر داخليا وخارجيا.

كانت كاليفورنيا أول ولاية تصدر أوامر بالإغلاق في أنحاء الولاية عند ظهور فيروس كورونا في مارس 2020 وفي بداية 2021، وكانت بؤرة التفشي في الولايات المتحدة.

وتوفي نحو 63 ألف شخص بسبب كوفيد-19 في كاليفورنيا، وهو أكبر عدد من الوفيات في أي ولاية أمريكية.

في سياق آخر كانت قد أعلنت منظمة الصحة العالمية، أن عدد الوفيات بسبب كوفيد-19 أكبر بمرتين أو ثلاث مرات من الأرقام الرسمية المنسوبة إلى الوباء.

وأفادت المنظمة بمناسبة صدور تقريرها السنوي بشأن الإحصاءات الصحية العالمية، أن كوفيد-19 تسبب في 2020 بوفاة ثلاثة ملايين شخص سواء بشكل مباشر أو غير مباشر، في حين تشير الأرقام الرسمية إلى حوالى 1.8 مليون وفاة.

وقالت مساعدة المدير العام لمنظمة الصحة المكلفة بالبيانات سميرة أسماء إن هذه الحصيلة "تطابق التقديرات المماثلة التي تنص جميعها على أن العدد الإجمالي للوفيات أكبر بمرتين إلى ثلاث مرات على الأقل مما تم الإبلاغ عنه رسميًا".

وأشارت المسئولة إلى أن الوباء تسبب حتى الآن بحسب أرقام منظمة الصحة "بحوالي 6 إلى 8 ملايين" وفاة مباشرة وغير مباشرة.

وشددت على أن "وباء كوفيد يشكل خطرا كبيرا على صحة الشعوب ورفاهها في العالم بأسره"، موضحة أن منظمة الصحة كانت تعمل مع الدول "من أجل تبيان الحصيلة البشرية الحقيقية للوباء حتى نكون مستعدين بشكل أفضل للحالة الطارئة المقبلة.