رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

رسائل السيسى من باريس.. مصر ستظل محور الشرق الأوسط

 السيسي
السيسي

حملت زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسي إلى باريس ولقائه بالرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وقادة آخرين، العديد من الرسائل المهمة خاصة فيما يتعلق بتطورات الأوضاع في الشرق الأوسط والعدوان الإسرائيلي على غزة بجانب ملف مفاوضات سد النهضة مع إثيوبيا.

 

 السيسي يوضح لماكرون رؤية مصر بشأن قضايا المنطقة

السيسي وماكرون 

التقى الرئيس عبد الفتاح السيسى مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بقصر الإليزيه وبحثا سبل تدعيم أطر التعاون الثنائي بين البلدين على شتى الأصعدة، بجانب بحث الملفات الإقليمية، لا سيما تطورات الأوضاع في كلٍ من شرق المتوسط وليبيا وسوريا.

وأكد الرئيس السيسي أنه لا سبيل لتسوية تلك الأزمات إلا من خلال الحلول السياسية، بما يحافظ على وحدة أراضيها وسلامة مؤسساتها الوطنية لتوفير الأساس الأمني لمكافحة التنظيمات الإرهابية ومحاصرة عناصرها للحيلولة دون انتقالهم إلى دول أخرى بالمنطقة، بينما أعرب ماكرون عن تطلع فرنسا لتكثيف التنسيق المشترك مع مصر حول قضايا الشرق الأوسط، في ضوء الثقل السياسي المصري في محيطها الإقليمي.

كما  أكد الرئيس السيسي على موقف مصر الثابت بضرورة وقف أعمال العنف في أسرع وقت ممكن، والتوصل إلى حل عادل وشامل يضمن حقوق الشعب الفلسطيني وإقامة دولته المستقلة.

وبشأن سد النهضة أكد السيسي لماكرون تمسك مصر بحقوقها المائية من خلال التوصل إلى اتفاق قانوني منصف وملزم يضمن قواعد واضحة لعملية ملء وتشغيل السد، مشدداً على أن مصر لن تقبل بالإضرار بمصالحها المائية.

 

السيسي يطالب بدعم القارة الأفريقية

السيسي 

حذر الرئيس السيسي خلال مشاركته في فعاليات "قمة دعم الاقتصاديات الأفريقية"، بباريس أن ضعف نفاذ مواطني الدول الأفريقية إلى لقاحات كورونا، سيؤدي تفاقم المشكلات الاقتصادية والاجتماعية المُترتبة على الجائحة.

ودعا الرئيس السيسي إلى دعم طلب القارة الأفريقية بزيادة مبادرات تعلیق خدمة الديون وإعادة هيكلتها، والإصدارات الجديدة لصندوق النقد الدولي من حقوق السحب الخاصة، من خلال إعادة توجيه جزء من الوحدات التي لن تستخدمها بعض الدول أعضاء الصندوق لإيجاد آليات تمويلية تساعد الدول متوسطة ومنخفضة الدخل في القارة الأفريقية على توفير اللقاحات والعمل على استعادة معدلات النمو.

 

السيسي يطرح رؤية مصر بشأن فلسطين ويدعمها بنصف مليار دولار

السيسي 

أكد الرئيس السيسي أنه لا يوجد سبيل لإنهاء الدائرة المفرغة من العنف المزمن واشتعال الموقف بالأراضي الفلسطينية إلا بإيجاد حل جذري للقضية يفضي إلى إقامة دولة فلسطينية يعيش ويتمتع بداخلها الشعب الفلسطيني بكامل حقوقه المشروعة كسائر شعوب العالم.

وأوضح السيسي خلال مشاركته في باريس ضمن قمة ثلاثية بقصر الآليزيه حول تطورات الأوضاع في الاراضي الفلسطينية مع ماكرون، وملك الأردن عبدالله الثاني بن الحسين، أنه يجب بلورة تحرك دولي مشترك من قبل الدول الثلاث لوقف العنف ولاحتواء التصعيد الخطير في الأراضي.

ودعا السيسي إلى تكثيف جهود المجتمع الدولي بكامله لحث إسرائيل على التوقف عن التصعيد الحالي مع الفصائل الفلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة.

كما أعلن الرئيس عن تقديم مصر ٥٠٠ مليون دولار كمبادرة مصرية تخصص لصالح عملية إعادة الأعمار في قطاع غزة نتيجة الأحداث الأخيرة، مع قيام الشركات المصرية المتخصصة بالاشتراك في تنفيذ عملية إعادة الأعمار. 

 

السيسي ينسق مع الاتحاد الأوروبي بشأن قضايا الشرق الأوسط

 السيسي  مع أنطونيو كوستا

بحث الرئيس السيسي في باريس مع أنطونيو كوستا، رئيس وزراء البرتغال رئيس الاتحاد الأوروبي، سبل تعزيز العلاقات الثنائية وكذلك التشاور حول تطورات الأوضاع الإقليمية في ضوء التحديات التي تواجه منطقة الشرق الأوسط، حيث اتفق الجانبان على مواصلة التنسيق بين البلدين.

وأشاد السيسي بالرئاسة البرتغالية الحالية للاتحاد الأوروبي، وجهودها في دعم القضايا الأفريقية مثمناً التنسيق الوثيق بين البلدين إزاء القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، فيما أكد كوستا أن مصر بقيادة الرئيس السيسي باتت مثال ونموذج ملهم للاستقرار وتحقيق التنمية يحتذي به في الشرق الأوسط وأفريقيا.

 

السيسي يؤكد استمرار التعاون مع صندوق النقد الدولي

 السيسي وكريستالينا جيورجييفا

استعرض الرئيس السيسي بباريس كريستالينا جيورجييفا، مدير عام صندوق النقد الدولي، مسيرة التعاون المثمرة بين مصر والصندوق خلال الأعوام الماضية، مشيراً إلى الحرص على استمرار التعاون مع الصندوق؛ نظرا لما تمثله تلك الشراكة من توفير مناخ إيجابي لكافة المستثمرين وأسواق المال العالمية حول الاقتصاد المصري. 

فيما أكدت جيورجييفا تطلع صندوق النقد إلى مواصلة علاقات التعاون المتميزة مع مصر والتي تعد قصة نجاح ونموذجاً يحتذى به، مشيدةً بالأداء الاقتصادي المصري رغم جائحة كورونا، فضلاً عما حققه من مستهدفات اقتصادية وهيكلية في إطار برنامج الإصلاح الاقتصادي.

 

السيسي يؤكد دعم مصر الكامل للسودان

السيسي 

أكد الرئيس السيسي في كلمته أمام مؤتمر باريس لدعم السودان، أمس الإثنين، التزام مصر الراسخ بمواصلة دعم الأشقاء في السودان لتحقيق الاستقرار والتنمية التي يستحقها الشعب السوداني.

وشدد السيسي على أن مشاركة مصر في هذا المؤتمر تأتي انطلاقاً من اقتناع راسخ بأن أمن واستقرار السودان جزء لا يتجزأ من أمن واستقرار مصر والمنطقة، كما تعكس التزام مصر وإرادتها السياسية الثابتة بألّا تدخر جهداً لدعم استدامة السلام والتنمية والاستقرار في السودان، والحفاظ على وحدة أراضيه، مطالبا بضرورة ضرورة قيادة الأطراف السودانية نفسها لكافة جهود إحلال السلام والاستقرار على أراضيها.

كما أعلن السيسي مشاركة مصر في المبادرة الدولية لتسوية مديونية السودان من خلال استخدام حصة مصر لدى صندوق النقد الدولي لمواجهة الديون المشكوك بتحصيلها.

 

السيسي يؤكد التنسيق مع السودان بشأن سد النهضة

السيسي والبرهان

استعرض الرئيس السيسي خلال لقائه في الفرنسية باريس الفريق أول عبدالفتاح البرهان، رئيس مجلس السيادة الانتقالي السوداني العلاقات الثنائية ومستجدات الأوضاع الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، بما فيها تطورات الأوضاع على الحدود السودانية الإثيوبية، وتم التوافق حول استمرار التشاور المكثف والتنسيق المتبادل في هذا السياق خلال الفترة المقبلة لما فيه المصلحة المشتركة للبلدين والشعبين الشقيقين.

كما تم تبادل الرؤى فيما يخص تطورات ملف سد النهضة، حيث تم تأكيد التوافق حول الأهمية القصوى لقضية المياه بالنسبة للشعبين المصري والسوداني باعتبارها مسألة أمن قومي، ومن ثم تمسك البلدين بالتوصل إلى اتفاق قانوني عادل وملزم لعملية ملء وتشغيل السد.