رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

بولندا: توزيع أكثر من 16 مليون جرعة لقاح مضاد لـ«كورونا»

كورونا
كورونا

أعلنت السلطات في بولندا، اليوم الثلاثاء، عن توزيع 16 مليونًا و43 ألفًا و547 جرعة من اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في البلاد حتى الآن.
وأورد "راديو بولندا" أنه تم توزيع 142 ألفًا و117 جرعة من اللقاح خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية فقط، موضحًا أنه تم توزيع 11.66 مليون جرعة أولى، فيما حصل 4.64 مليون شخص على جرعات اللقاح كاملة.
يشار إلى أن إجمالي حالات الإصابة المسجلة في بولندا منذ بداية تفشي الوباء وصل إلى مليونين و856 ألفًا و924 حالة، فيما وصل إجمالي الوفيات إلى 71 ألفًا و920 حالة وفاة.

إصابات كورونا في بولندا 
ذكرت وزارة الصحة البولندية اليوم الثلاثاء، أنه تم تسجيل 1734 إصابة جديدة بفيروس كورونا في البلاد، ليرتفع بذلك إجمالي حالات الإصابة المؤكدة بالفيروس إلى مليونين و856 ألفًا و 924 حالة.

وأوضحت الوزارة- حسبما ذكر راديو "بولندا"- أنه تم تسجيل 245 وفاة جديدة جراء الإصابة بالفيروس في البلاد، ليرتفع بذلك إجمالي الوفيات إلى 71 ألفًا و920 حالة.

وأضافت الوزارة أن عدد المتعافين من الفيروس بلغ مليونين و609 آلاف و218 شخصًا، وذلك بعدما تعافى 3515 شخصًا خلال الـ24 ساعة الماضية.

كورونا حول العالم
يشار إلى أن فيروس كورونا المستجد أو (كوفيد-19) ظهر في أواخر ديسمبر 2019 في مدينة "ووهان" الصينية في سوق لبيع الحيوانات البرية، ثم انتشر بسرعة مع حركة انتقال كثيفة للمواطنين لتمضية عطلة رأس السنة القمرية في يناير الماضي.
وأعلنت منظمة الصحة العالمية اعتبار تفشي فيروس كورونا 2019-2020 جائحة عالمية وحالة طوارئ الصحة العامة محل الاهتمام الدولي، ووجدت أدلة على الانتشار المحلي للمرض في الأقاليم الست التابعة لمنظمة الصحة العالمية.

وتتصدر الولايات المتحدة دول العالم من حيث عدد الإصابات، تليها الهند ثم البرازيل وفرنسا وروسيا وتركيا والمملكة المتحدة وإيطاليا وإسبانيا وألمانيا والأرجنتين وكولومبيا وبولندا وإيران والمكسيك.
كما تتصدر الولايات المتحدة دول العالم من حيث أعداد الوفيات، تليها البرازيل والمكسيك والهند والمملكة المتحدة وإيطاليا وروسيا وفرنسا وألمانيا.
تجدر الإشارة إلى أن هناك عددًا من الجهات التي توفر بيانات مجمعة لإصابات كورونا حول العالم، وقد يكون بينها بعض الاختلافات.