رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

5893 طلب تصالح بتسجيل 1216 عقد بإجمالي محصلة 196مليون و430 ألف جنيه بالمنوفيه

5893 طلب تصالح بإجمالى 196 مليونًا و430 ألفًا بالمنوفية

اجتماع لجنة التصالح
اجتماع لجنة التصالح

كشف اللواء إبراهيم أحمد أبو ليمون، محافظ المنوفية، أن إجمالي عدد طلبات تقنين أراضي أملاك الدولة بلغ 5893 طلبًا، تم تسجيل 1216 عقدًا حتى منتصف شهر مايو الجاري بإجمالي مبالغ محصلة 196 مليونًا و430 ألف جنيه، وجار استكمال كل الطلبات المقدمة لاستيفاء الشروط.

كما بلغ عدد طلبات التصالح 205 آلاف و626 طلبًا بإجمالي متحصلات 715 مليونًا و639 ألف جنيه، حتى الآن، مشيراً إلى أن المبالغ المحصلة سيتم ضخها للنهوض والارتقاء بمشروعات البنية التحتية بمختلف القطاعات لتقديم خدمات أفضل لمواطني المنوفية.


وفى إطار توجيهات محافظ المنوفية بدفع منظومة العمل بملفي التصالح في مخالفات البناء وتقنين أراضي أملاك الدولة وسرعة إنجاز وإنهاء المهام المطلوبة وتذليل كل المعوقات لتحقيق المستهدف، عقد اليوم اللواء علاء رشاد، سكرتير عام المحافظة، اجتماعًا تنسيقيًا لمناقشة الموقف الحالي لملفي التصالح والتقنين واتخاذ الإجراءات اللازمة نحو نهو الموضوعات المتعلقة بتلك الملفات، وذلك بحضور نواب رؤساء الوحدات المحلية للمراكز والمدن والأحياء لملف التصالح ومدير مركز معلومات شبكات المرافق ومديري أملاك الدولة ومركز المعلومات  والمنظومة الإلكترونية للتقنين بالمحافظة.


حيث استعرض السكرتير العام أهم الموضوعات المطروحة والعالقة بمنظومة تقنين أراضي أملاك الدولة وموقف العقود المطلوب إنهاء إجراءات التعاقد والوارد لها موافقة المتغيرات المكانية، كما وجه بسرعة إنهاء التعاقد للطلبات المستوفاة لكل الإجراءات وإنذار المواطنين غير الجادين في إنهاء كشوف التحديد المساحي، والعمل على سرعة اتخاذ الإجراءات حيال المواطنين الذين حان وقت سداد الأقساط ولم يقوموا بالسداد واتخاذ الإجراءات ضد المتقاعسين عن إنهاء إجراءات التقنين وسرعة إنهاء إجراءات كل التظلمات المقدمة من قبل المواطنين للجان المعنية.


كما أشار إلى ضرورة العمل بالشكل المطلوب وبذل المزيد من الجهد لإنهاء ملف التصالح، موضحًا بأنه لا يوجد مكان للمقصرين داخل منظومة العمل خلال الفترة القادمة وأن كل فرد في المنظومة لديه الكثير من العوامل التي تساعده على النجاح، كما أوضح السكرتير العام بأنه سيكون هناك تقييم لمستوى الأداء خلال عشرة أيام لملف التصالح والتقنين وسيتم اتخاذ إجراءات حاسمة تجاه المقصرين، موجهًا نواب رؤساء الوحدات المحلية للمراكز والمدن والأحياء لملف التصالح بعمل آلية للتواصل مع المواطنين وأعضاء لجان التصالح لسرعة إنجاز الأعمال في أسرع وقت، حفاظاً على الصالح العام.