رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«السقا» معلقًا على هجوم مها أحمد: «العيش والملح عقد عفى الله عما سلف»

مها احمد والسقا
مها احمد والسقا

في أول تعليق من الفنان أحمد السقا على ما بدر من الفنانة مها أحمد من الهجوم عليه ووصفه بألفاظ خارجة، عبر حسابها على أحد مواقع التواصل الاجتماعي، رد الفنان عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" منذ قليل. 

 وقال السقا: "العشرة بتحكم الواحد والعيش والملح عقد، وعفى الله عما سلف يا أختى العزيزة مها"، وهي بادرة خير من الفنان الذي يُعرف في الوسط الفني بـ"جدعنته" وحبه لكل أصدقائه. 

وكانت مها أحمد قد هاجمت أحمد السقا وأمير كرارة في بوست عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، و كتبت: "عوضي على الله.. دي الجملة اللي دايما بقولها لما اتصدم في أشخاص، الحكاية يا سادة نجمين عملوا مسلسل واتنجمت عليهم بنوتة لسه ألف باء تمثيل، واديتهم على.. إلى أن أصبحت بطلة المسلسل وبطلة الدعاية للمسلسل، وهما راضيين رغم إن طول عمرهم مابيعملوش كده مع أي زميلة لهم أقربها أنا"

وتابعت "النجم الأولاني بيني وبينه عيش وملح وزمالة، رُشحت في مسلسل بطولته وكان بيقنعني بدور ولما وافقت بعتولي دور تاني معرفوش، دور متعملوش واحدة مبتدئة، المفروض إنه عارف قيمتي الفنية، وعارف إني إضافة له، اتهرب مني وموقفش جنبي وباعني، رغم إن الكل عارف إني زي أخته، أما التاني كان في بداياته يتمنى يسلم عليا ويقولي يا أستاذة نزلت من نفسي وقلتله مش هنشتغل مع بعض؟ ما هي الحوجة مرة! رد وقالي الدور ينادي صاحبه، طبعا محكلكوش قد إيه ندمت نفسي، وعشت أسود أيام حياتي عياط واكتئاب وقلت عوضي عليك يا رب".

وأضافت مها أحمد  "تمر الأيام والاتنين يعلو ويتجمعوا مع بعض في مسلسل واحد (على عينهم طبعا)، ويمثلوا وحش قوي تمثيل الكفار، وطلعوا كمان مبيقروش اللى بيمثلوه، ويتحول المسلسل والدعاية الدراما كاملة لصالحها، وهما (مخدماتية للأستاذة)، يمهل ولا يهمل، ابدأوا من جديد يا أوفر تمثيل، ياللي مبتقروش يا كومبارس جنب النجمة، نصيحة بلاش تتشطروا على اللي كان بينكم وبينهم عيش وملح، بلاش تتشطروا على أساتذتكواعوضنا على الله، يا رب ما تحوجنا لحد حتى ولو كان أقرب الناس لينا".

كما أن أمير كرارة بادر بالخير مثل السقا،  وأعرب عن عدم غضبه مما قامت به مها أحمد، مؤكدا أن ما ذكرته ليس صحيحًا ومع ذلك هو ليس حزينًا أو غاضبًا منها.