الأربعاء 23 يونيو 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

سؤال برلمانى بشأن تأثير «المونوريل الجديد» على حالة المرور

مجلس النواب
مجلس النواب

تقدم النائب محمود عصام موسي، عضو مجلس النواب، بسؤال حول خط سير قطار المونوريل وما هو تأثير هذا المشروع على الحالة المرورية في مصر.

وأردف عصام موسي، في سؤاله الذي تقدم به، أن مشروع قطار المونوريل يتضمن العديد من المميزات والمزايا التي ستُضاف بلا أدنى شك إلى قطاع النقل والمواصلات المحلي، ومن ضمن تلك المزايا على سبيل المثال لا الحصر ربط القاهرة بالمدن الجديدة وعلى رأسها العاصمة الإدارية الجديدة بشكل يسير للغاية، والعمل على تخفيف الزحام المروري بالعديد من المناطق.

وتابع: «ذلك المشروع الحيوي والهام للغاية وإن كان سيُحدث طفرة في قطاع النقل والمواصلات المصري، إلا أننا لدينا العديد من التساؤلات بشأنه نحتاج إلى استيضاحها وهي ما هو خط سير قطار المونوريل بشكل مفصل، وما هو تأثير هذا المشروع على الحالة المرورية في مصر وتحديدا في القاهرة الكبرى لا سيما المناطق ذات المساحات الضيقة والكثافة السكانية المرتفعة مثل المنطقة الواقعة ما بين حي الزمالك إلى محور 26 يوليو؟».

وكان قد أعلن وزير النقل عن تنفيذ الدولة المصرية لخط مونوريل، مشروع مونوريل العاصمة الإدارية الذى سيربط القاهرة الجديدة ومدينة نصر، والمخطط الانتهاء من تنفيذ القطاع الأول به فى منتصف عام 2022.

ويمتد بطول 56.5 كم ويبدأ من محطة الاستاد بمدينة نصر حيث يتكامل خدمة نقل الركاب مع الخط الثالث للمترو ثم يمتد حتى يصل للعاصمة الإدارية الجديدة ليتكامل مع القطار الكهربائي(LRT) بمحطة الفنون بالعاصمة الإدارية الجديدة، ويشمل 22 محطة، فضلا عن أنه مشروع سيدخل مصر لأول مرة وسيمثل نقلة وتحولا كبيراً فى وسائل المواصلات، وسيساهم فى خفض معدلات التلوث البيئى وتخفيف الاختناقات المرورية بالمحاور والشوارع الرئيسية، وجذب الركاب لاستخدامها بدلاً من السيارات الخاصة.

ومخطط انتهاء تنفيذ القطاع الأول من مشروع مونوريل العاصمة الإدارية ـ الاستاد الممتد من موقع ورشة المشروع بالعاصمة الإدارية حتى مسجد المشير بطول 45 كم قبل منتصف 2022، فضلا عن أنه مخطط انتهاء تنفيذه بالكامل مع نهاية بداية 2023، شاملا 22 محطة علوية.