رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الأنبا برنابا يحتفل بيوم الصداقة مع الكنيسة الكاثوليكية

اسقف روما خلال الاحتفال
اسقف روما خلال الاحتفال بيوم الصداقة

ترأس  الانبا برنابا اسقف تورينو وروما صلاة القداس الإلهي بكنيسة الشهيد العظيم مار جرجس بروما.

 

وقد اشترك مع نيافته في صلاة القداس الإلهي  الراهب القمص ثاؤفيلس السرياني وكيل المطرانية ، والقس مارو الحبشي.


وعقب القداس بدا الاحتفال بيوم الصداقة مع الكنيسة الكاثوليكية وقد حضر كل من نيافة الأسقف "Farrell" نائباً عن الكاردينال كورت كوخ رئيس المجلس البابوي لوحدة الكنائس، وقد ألقي كلمة بهذه المناسبة وقرأ الخطاب الذي أرسله قداسة البابا  فرنسيس الأول لقداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية.
 

كما شارك  نيافة الاسقف "Rafic Warcha" أسقف الكنيسة المارونية بروما والسفير هشام بدر سفير جمهورية مصر العربية بإيطاليا الذي ألقي كلمة بهذه المناسبة، والقنصل العام بروما سماح عبدالمنعم والمستشار إيهاب عمر القائم بأعمال سفارة جمهورية مصر العربية لدى الكرسي الرسولي، والمستشارة ميي كشك - سفارة جمهورية مصر العربية لدى الكرسي الرسولي.
 

جدير بالذكر أنه قد احتفلت الكنيستان الأرثوذكسية والكاثوليكية، في 10 مايو الجاري، بـ«يوم المحبة الأخوية» بين الكنيستين.

 

ويعد يوم المحبة الأخوية هو لقاء سنوى بين الكنيسة القبطية الأرثوذكسية والكنيسة الكاثوليكية بدأ عام 2013 كاستجابة للدعوة التي أطلقها قداسة البابا تواضروس الثانى؛ بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية؛ فى أول زيارة خارجية له عقب رسامته بطريركا؛ للفاتيكان واستقبال البابا فرنسيس بابا الفاتيكان له عام 2013 ان يكون 10 من مايو يوم المحبة والصداقة بين الكنيستين.

 

يأتي ذلك نظرًا لأن هذا التاريخ أيضًا شهد عام 1973 زيارة مثلث الرحمات قداسة البابا شنودة الثالث للفاتيكان ولقائه مع البابا بولس السادس والتي كانت أول لقاء بين بابا الإسكندرية وبابا الفاتيكان.

 

وتسببت فيروس كورونا في غياب الاحتفالات العام الماضي إذ أقامت الكنيستان الأرثوذكسية والكاثوليكية في عام 2019 يومًا للمحبة الأخوية بينهما، استضافه دير الآباء الفرنسيسكان.