الأربعاء 16 يونيو 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

مصرع 7 وإصابة المئات في إعصارين بالصين

الصين
الصين

لقي 7 أشخاص مصرعهم وأصيب المئات إضافة إلى تدمير العديد من المنازل والممتلكات جراء إعصارين ضربا إقليمين في الصين أمس الجمعة، وفقا لتقارير إعلامية صينية.

وقالت وكالة الأنباء الصينية "شينخوا"، اليوم السبت إن إعصارين اجتاحا مدينة ووهان بوسط الصين وبلدة في إقليم جيانجسو الشرقي مما أسفر عن وقوع ضحايا وإلحاق خسائر مادية في الممتلكات.

وأضافت شينخوا أن 6 أشخاص لقوا حتفهم في مدينة ووهان بإقليم هوبي، كما أصيب 218 بعد أن اجتاح إعصار  منطقة كيديان مساء الجمعة.

ودمر الإعصار 27 منزلا وألحق أضرارا بنحو 130 منزلا آخر، كما أفادت وكالة رويترز.

يشار إلى أن مدينة ووهان، هي المدينة التي يعتقد أن فيروس كورونا المستجد قد تفشى فيها، قبل أن ينطلق إلى باقي أنحاء العالم ويتحول إلى وباء كوفيد-19، في بدايته في شهر ديسمبر من العام 2019.

وأضافت وكالة الأنباء الصينية أن إعصارا آخر اجتاح بلدة شينجي بإقليم جيانغسو مما أسفر عن مقتل شخص وإصابة 21 آخرين، فيما ألحقت الرياح الشديدة أضرارا بمنشآت كهرباء وهدمت عدة مصانع بحسب ما أفاد مسؤولون في دائرة الإطفاء.

الجدير بالذكر أنه غالبا ما تضرب الأعاصير إقليم جيانجسو في أواخر فصل الربيع وأوائل الصيف.

من جانبه حضر الآلاف، السبت الماضي، افتتاح مهرجان "ستروبيري" الموسيقى بمدينة ووهان وسط الصين، التي كانت مهد فيروس كورونا المستجد منذ أكثر من عام ونصف.

وحسب الصور التي نشرتها وكالات الأنباء، فقد التزم عدد من الحضور بارتداء الكمامات، فيما ظهر كثيرون من دونها، في حشود بدت متلاصقة غير عابئة بقواعد التباعد.

وفي ظروف سادها الدفء في اليوم الأول من عطلة عامة بمناسبة عيد تستمر 5 أيام، رقص المحتفلون وتعالت صيحاتهم فرحا لدى اعتلاء بعض من الفنانين والفرق المفضلين لديهم خشبة المسرح.

ومثل هذا المهرجان عودة الروح لمدينة ووهان، بعد اضطرارها للتواصل عبر الإنترنت فقط العام الماضي بسبب قيود "كوفيد 19".

وقال ممثل عن المنظمين لـ"رويترز"، إنه "تم فرض قيود على الأعداد هذا العام"، مضيفا أن "نحو 11 ألف شخص حضروا السبت".

وعاش سكان ووهان التي ظهر بها الفيروس لأول مرة، أكثر من شهرين من القيود الصارمة خلال أول عزل عام في العالم بسبب كورونا.

ومنذ ذلك الحين، وطبقا للبيانات الرسمية، أصبحت المدينة خالية تماما من الفيروس، الذي بات ظهوره نادرا في أنحاء الصين.