رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

عيد الفطر

بينها الشهادة الإعدادية.. ملفات على طاولة وزير التعليم في العيد

طارق شوقي
طارق شوقي

قال مصدر مسئول بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، إنه من المتوقع أن يقضي الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم إجازة عيد الفطر المبارك خارج القاهرة للاستمتاع بالإجازة وسط أفراد أسرته.

وأضاف المصدر، أن الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، سيقوم بمتابعة استعدادات المديريات التعليمية لامتحانات الشهادة الإعدادية، المقرر عقدها بداية شهر يونيو المقبل في لجان مؤمنة بالمدارس، وسط إجراءات أمنية واحترازية مشددة.

وشدد المصدر، على أن وزير التعليم يقوم أيضا بمتابعة تجهيزات المدارس الثانوية، لعقد ثاني الامتحانات التجريبية للثانوية العامة، المقررة في نهاية شهر مايو الجاري، لتدريب الطلاب على شكل وطبيعة أسئلة امتحانات الثانوية العامة بشكلها الجديد، بالإضافة إلى تجريب الشبكات استعدادا لامتحانات الثانوية العامة المقرر انطلاقها في 4 يوليو المقبل.

وأضاف المصدر، أنه عقب العودة من إجازة العيد، سيقوم وزير التربية والتعليم بتجهيز جدول امتحانات الثانوية العامة وفقا لما يتناسب مع الطلاب والظروف التي تمر بها البلاد من جائحة كورونا.

جدير بالذكر أن وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، أعلنت أن نهاية شهر أبريل الجاري هي نهاية العام الدراسي لسنوات النقل من رياض الأطفال حتي الصف الثاني الثانوي باستثناء الشهادتين الإعدادية والثانوية.

وعقدت الامتحانات الشهرية لشهر أبريل الجاري في أيام ٢٦، ٢٧، ٢٨ وفقًا للجداول المعلنة وبعد نهايتها تبدأ الإجازة الصيفية للسنوات من رياض الأطفال حتى الصف الثاني الإعدادي وكذلك الصفين الأول والثاني الثانوي على أن يتم استكمال العام الدراسي لطلاب الشهادتين الإعدادية والثانوية والامتحانات النهائية للشهادتين حسب الجداول المعلنة على أن يظل حضورهم إلى المدارس اختياريًا وعلى أن تقوم الدولة بكافة الإجراءات الاحترازية لطلاب الشهادات العامة أثناء الامتحانات التجريبية والنهائية.

تستكمل المدارس الدولية الدراسة والامتحانات حسب جداولها المخططة سابقًا مع التشديد على منح أولياء الأمور حرية الاختيار فيما يتعلق بحضور أبنائهم وأن تقتصر أيام الحضور على ٣ أيام بحد أقصى واستكمال التعلم أونلاين.

وأعربت الوزارة عن امتنانها بمرور العام الدراسي الثاني وسط جائحة كورونا وقد استكمل الطلاب القدر الأكبر من المناهج المقررة، وأتموا قدرًا مناسبًا من التقييم للمرور إلى العام الدراسي الأعلى وهو ما لم تتمكن منه دول كبيرة حول العالم.

وطمئنت الوزارة أولياء الأمور وطلابهم المقيدين بالشهادتين الإعدادية والثانوية أنها تبذل كل الجهود لإتمام امتحانات الشهادتين بيسر وبإجراءات تأمينية واحترازية للحفاظ على تكافؤ الفرص وعلى صحة وسلامة الطلاب و المعلمين والإداريين والله الموفق والمستعان.