الأربعاء 16 يونيو 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

حورية فرغلى: «ربنا أحيانى بعد مماتى.. ومستعدة أشتغل من بكرة»

حوريه
حوريه

أقام الدكتور حسام أبوالعطا، استشاري جراحات التجميل، مأدبة سحور في آخر ليالي شهر رمضان على شرف الفنانة حورية فرغلي في أول خروج لها احتفالا بعودتها إلى أرض الوطن ونجاح عملية زراعة الأنف بالولايات المتحدة الأمريكية.

حضر السحور مجموعة كبيرة من رجال المجتمع منهم: نواب مجلس الشيوخ محمود منصور ومحمد توفيق الجمل، والنائبة نيفين حمدي عضو مجلس النواب، والمستشار آدم فتح الباب رئيس محكمة أمن الدولة، والفنانة مادلين طبر، والدكتور أحمد فيصل طوبار أستاذ جراحة المخ والأعصاب، والدكتور رأفت عباس ورجل الأعمال أحمد مسعود وحرمه الإعلامية يمنى طولان، ريهام الهواري مستشار مهارات التواصل، والمنتج الفني هاني صلاح، والمطرب أحمد مختار، والاستايلست هاني أنور، والإعلاميين: أميمة تمام، محمد بدر، أحمد فرغلي، والصحفيين: أحمد حمدي، سمير حافظ، خالد شاهين، داليا سيد، محمد سعد، والمصور شهاب أشرف بيلا.

وصرح الدكتور حسام أبوالعطا، بأن ما تعرضت له الفنانة حورية فرغلي مأساة بمعنى الكلمة فعمليات التجميل تأخذ وقتًا طويلًا ونتيجتها تظهر  من ثلاث إلى ستة أشهر ولكن ما أراه بعيني إعجاز علمي أتقدم بالتحية للطبيب المصري المتابع للحالة وكل فريق عمل الأطباء الأمريكيين على هذه النتيجة العظيمة فـ«حورية» كانت وستظل ملكة جمال مصر.
ومن جانبها روت الفنانة حورية فرغلي تفاصيل ما تعرضت له منذ سقوطها من على ظهر الفرس وتعرضها للإصابة في ديسك ظهرها وأنفها الذي تحطم بشكل كامل وما توالى ذلك من عمليات مختلفة في العديد من الدول وصولا في آخر سنتين وقرارها الأخير بالسفر للولايات المتحدة الأمريكية لإجراء أربع عمليات لتوصيل الدم لجلد الأنف وزراعة غضاريف من الصدر مكانها وبعض الخلايا الجذعية وجلسات أكسجين، وحاليا أنا في مرحلة النقاهة وتخفيف التورم والانتفاخ على إثر العملية.

ووجهت حورية الشكر لمجلس الوزراء المصري على متابعتهم لها منذ مناشدتها بالإعلام وأخذها تأشيرة السفر لأمريكا رغم الحظر بسبب جائحة كورونا، وكذلك وجهت الشكر للفنانة رانيا محمود ياسين والفنانة مادلين طبر على دعمهما في محنتها وكل إعلامي وصحفي تواصل معها. 

وأضافت حورية أنها مسحت العديد من الشخصيات من حياتها سواء أقارب أو أصدقاء أو كما كانت تعتقد أنهم أصدقاء بعد غيابهم عنها في عز ألمها، على عكس ما كانوا عليه حينما كانت بكامل صحتها وعنفوان نجوميتها.

واستكملت حورية وقالت ما حدث لي هو معجزة من عند الله فأحياني بعد مماتي، وبعد عودتي قررت تجديد كل شيء في حياتي بداية من قصة شعر جديدة واشتريت كلبا جديدا بديلا عن كلبي الذي توفى حزنا عليّ واهتممت بمظهري وحواجبي ورسمت لأول مرة وشما على ساقي باسم حورية (oreyaح) فأنا قررت أن أحب نفسي بطريقتي، وخلال شهر أغسطس المقبل سأسافر مرة اخرى لأمريكا لإجراء كشف طبي أخير على عظام الأنف الجديدة واستكمال العملية الأخيرة لتوسيع فتحات الأنف إذا أمر الفريق الطبي بذلك.

واختتمت الفنانة حورية فرغلي حديثها: في الفترة الماضية كان فقط حلمي عودة حاسة الشم والتذوق، أما الآن والحمد لله أنا اتولدت من جديد، وأتمنى في الفترة المقبلة التركيز في عملي أانا على استعداد للتمثيل من بكرة بكل قوة وأنا أتابع حاليا الوسط الفني واستمتعت كثيرا بمسلسلي: «الاختيار» الجزء الثاني و«لعبة نيوتن»، وبداية عملي ستكون مختلفة تماما عما سبق، وحلم حياتي أن أجسد شخصية الملكة المصرية «حتشبسوت» أو الأميرة العربية «ذات الهمة» في عمل تليفزيوني أو سينمائي.

جدير بالذكر أن الدكتور حسام أبوالعطا خلال صالونه الثقافي على مدار شهر رمضان 2021 كرم العديد من الفنانات وهن: مادلين طبر، منة فضالي (عن مسلسلها نسل الاغراب)، إيمان سلامة، نهال عنبر، وندى بسيوني، تقديرا منه على عملهن المتميز واعلائهن الفن المصري إلى عنان السماء.

IMG-20210512-WA0018
IMG-20210512-WA0018