رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

العراق وفلسطين يبحثان هاتفيا تطورات الأوضاع في القدس

الرئيس العراقي
الرئيس العراقي

بحث الرئيس العراقي برهم صالح، خلال اتصال هاتفي، اجراه اليوم مع نظيره الفلسطيني محمود عباس، تطورات الأوضاع في القدس والأراضي الفلسطينية، وما يتعرض له الشعب الفلسطيني من تجاوزات واعتداءات غير إنسانية من قوات الاحتلال الإسرائيلية.

وأكد الرئيس العراقي، حسبما أفادت الوكالة الوطنية العراقية، موقف بلاده الثابت، شعباً وحكومة، تجاه القضية الفلسطينية، والوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني الشقيق في تحقيق تطلّعاته في دولته المستقلة ونيل حقوقه المشروعة كاملة.

وشدد على ضرورة العمل المشترك والفاعل من أجل إنهاء هذه المعاناة وحماية حقوق الشعب الفلسطيني ومنع الاعتداءات التي يتعرض لها، مدينا القمع الذي يتعرض له الشعب الفلسطيني، وترويع القوات الإسرائيلية المُصلين العزّل في الحرم القدسي الشريف، فضلا عن ضرورة وقف الأعمال الاستفزازية واستهداف المدنيين، المنافية لحقوق الإنسان والقانون الدولي.

من جانبه، أطلع الرئيس الفلسطيني نظيره العراقي، على تطورات الأوضاع في القدس والانتهاكات التي يتعرض لها أهلها الفلسطينيون، معرباً عن تقديره لمواقف العراق إزاء حقوق الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة.

وارتفعت حصيلة الشهداء الفلسطينيين في قطاع غزة اليوم الأربعاء إلى 43  شخصا جراء التوتر بين الفصائل الفلسطينية وإسرائيل لليوم الثالث على التوالي.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، في بيان عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، اليوم، أن من بين القتلى 13 طفلا وثلاث سيدات، فيما بلغ عدد المصابين أكثر من 296 إصابة بجروح مختلفة. 

واستهدف الطيران الحربي الإسرائيلي منازل وشققا سكنية وممتلكات مدنية والعديد من المواقع، في مختلف مدن ومخيمات قطاع غزة، وألحق دماراً وخراباً وحالة من الخوف بين صفوف الأطفال. 

وتصاعد التوتر في الأراضي الفلسطينية على خلفية مواجهات عنيفة شهدها المسجد الأقصى في شرق القدس لعدة أيام في العشر الأواخر من شهر رمضان، وخلفت مئات الإصابات وسط تنديد إقليمي ودولي.

وأعربت المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية، اليوم الأربعاء، عن قلقها من تصاعد العنف بين الإسرائيليين والفلسطينيين، مشيرة إلى احتمال وقوع جرائم حرب.

وقالت فاتو بنسودا، في تغريدة على “تويتر”: “ألاحظ بقلق بالغ تصاعد العنف في الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية وكذلك في غزة وحولها، واحتمال ارتكاب جرائم بموجب نظام روما المؤسس للمحكمة”.

وفي سياق متصل، يعقد مجلس الأمن الدولي جلسة طارئة، صباح اليوم الأربعاء، لبحث العنف المتصاعد في إسرائيل وغزة.

وقال دبلوماسيون إن المشاورات بدأتها الصين وتونس والنرويج وفرنسا وإستونيا وأيرلندا وسانت فنسنت وجزر جرينادين والنيجر وفيتنام.