رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

يعقد في فبراير المقبل

تأكيدا لـ«الدستور».. البترول تعلن رسمياً تأجيل مؤتمر إيجبس 2021

المهندس طارق الملا
المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية

تأكيدا لما نشرته «الدستور» ، أعلنت وزارة البترول  والثروة المعدنية تعلن رسمياً تأجيل انعقاد مؤتمر إيجبس 2021 ، و تقرر انعقاد معرض مصر للبترول - أهم مؤتمر ومعرض بالمنطقة- فى القاهرة خلال الفترة من 14-16 فبراير 2022.

 وأوضحت الوزارة أنه بعد مراقبة الوضع العالمى لفيروس كورونا المستجد عن كثب وبعد مشاورات مكثفة مع الشركاء الرئيسيين، قررت عدم إقامة معرض مصر الدولي للبترول خلال الفترة المقررة من 7 إلى 9 يونيو 2021، وسيتم عقد النسخة الخامسة من مؤتمر ومعرض مصر للبترول (EGYPS) فى موعده الأصلي بشهر فبراير عام 2022.

وكانت «الدستور» نشرت فى 20 أبريل الماضي تحت  عنوان للمرة الثانية.. «البترول» تدرس تأجيل مؤتمر «إيجبس2021» بسبب كورونا».

 - أهمية المؤتمر في تشكيل أجندة الطاقة المستقبلية

وقال المهندس  طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية : "إن قدرة مؤتمر إيجيبس فى جمع ودعوة الوزراء والرؤساء التنفيذيين وصانعى السياسات وقادة الصناعة الدوليين فى القاهرة يدل على أن المؤتمر يحمل أهمية خاصة فى تحقيق الترابط فى صناعة البترول والغاز والطاقة العالمية وتشكيل أجندة الطاقة المستقبلية ".

 وأضاف وزير البترول، "نحن على ثقة فى قدرة الدعم الجماعي من الشركاء الرئيسيين والمهتمين ، والرعاة والعارضين والمتحدثين بتقديم احتفالية حقيقية فى الذكرى السنوية الخامسة لمعرض بترول مصر خلال فبراير 2022 ونحن نتطلع إلى الإعلان قريبًا عن القائمة العالمية التى تضم المتحدثين الرئيسيين وأعضاء اللجنة ".

- عقد مؤتمر "إيجبس 2022" بالقاهرة في 14 فبراير المقبل

 ومن المقرر عقد مؤتمر EGYPS 2022 فى القاهرة بمركز مصر الدولى للمعارض خلال الفترة من 14-16 فبراير 2022 ، والذى ينعقد سنويًا تحت رعاية فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس جمهورية مصر العربية، وبدعم كامل من وزارة البترول والثروة المعدنية .

وسيحضر المعرض السنوى قيادات الصناعة الدوليين ، وأكثر من 300 شركة عارضة وأكثر من 20 ألف من الحضور ، الذين سيعملون على دفع وتقييم أجندة المنطقة الإقليمية فى مجال الصناعة ، و تواصل كل من مصر وشمال إفريقيا ومنطقة البحر المتوسط تعزيز وجودها على الخريطة العالمية للبترول والغاز والطاقة في ظل وجود عدد من الاكتشافات الضخمة والواعدة.