رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

وسط صعود جماعى للمؤشرات

مؤشرات البورصة تعاود الصعود من جديد.. و«السوقي» يربح 1.3 مليار جنيه

 البورصة المصرية
البورصة المصرية

اختتمت مؤشرات البورصة تعاملات اليوم الأربعاء على صعود جماعي بدعم من عمليات شراء موسعة من قبل المؤسسات المالية وصناديق الاستثمار العربية وبعض من الأفراد العرب على أسهم منتقاة بالسوق.

وربح رأس المال السوقي لأسهم الشركات المقيدة بالبورصة نحو 1.3 مليار جنيه، ليغلق عند مستوى 655.317 مليار جنيه.

وصعد المؤشر الرئيسي للسوق "إيجى إكس 30" بنسبة 0.45%، ليغلق عند مستوى 10512 نقطة، وصعد مؤشر "إيجى إكس 50" بنسبة 0.6% ليغلق عند مستوى 2067 نقطة، فيما قفز مؤشر "إيجى إكس 30 محدد الأوزان" بنسبة 0.19%، ليغلق عند مستوى 12709 نقطة، في الوقت الذي ارتفع فيه مؤشر "إيجى إكس 30 للعائد الكلي" بنسبة 0.56%، ليغلق عند مستوى 4098 نقطة ، كما ارتفع مؤشر الشركات الصغيرة والمتوسطة "إيجى إكس 70 متساوى الأوزان" بنسبة 1.06% ، ليغلق عند مستوى 2123 نقطة، وصعد مؤشر "إيجى إكس 100 متساوى الأوزان"، بنسبة 0.77% ليغلق عند مستوى 3037 نقطة.

وقال محمود البنا خبير أسواق المال، إن عودة المشتريات المؤسسية للسوق دفعت شريحة كبيرة من المتعاملين إلى التوقف عن موجات البيع التى حدثت خلال الفترة الماضية، موضحًا أن الضغوط البيعية من قبل شركات الوساطة المالية و البنوك بغرض إغلاق المراكز المالية المفتوحة لدى المتعاملين "المارجن"؛ ساهم في استقرار السوق عن الفترة السابقة، وهو ما بدا جليًا في التحسن النسبى فى رأس المال السوقي الذي بدأ في تعويض جزءًا كبيرًا من خسائره السوقية التي مُنى بها خلال الشهرين الماضيين.

وأضاف "البنا" أن الفترة المقبلة قد تشهد نوعًا من الحذر في التعاملات، خاصة أن السوق مقبلة على فترة إغلاق جديدة بسب عطلة عيد الفطر المبارك، وهو الأمر الذى يجعل الكثير من المتعاملن يتجهون نحو تسييل محافظهم الاستثمارية لغرض تحقيق أرباح ورقية.