رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

عقب مظاهرة للحشد..

السلطات العراقية تغلق وزارة المالية فى بغداد

العراق
العراق

نظم العشرات من منتسبي الحشد الشعبي ممن تم فسخ عقود عملهم، مظاهرة أمام وزارة المالية العراقية في العاصمة بغداد، اليوم الأحد، مطالبين بإعادتهم إلى الخدمة.

وأفادت مصادر محلية بأن المتظاهرين حاولوا اقتحام البوابة الأمامية لوزارة المالية، الأمر الذي دفع السلطات إلى إخلاء المبنى من الموظفين وإغلاق بواباته الحديدية القريبة من المتظاهرين لمنع اقتحامها.

وكانت الحكومة العراقية السابقة برئاسة حيدر العبادي، قد أحالت العديد من منتسبي الحشد إلى خارج المؤسسة الأمنية، بسبب تخلفهم عن الخدمة خلال المعارك ضد تنظيم داعش الإرهابى.

وشن العبادي هجومًا على قيادات في فصائل الحشد الشعبي خلال مقابلة صحفية في مايو 2019، وقال إنها جمعت ثروات على حساب المال العام في ظروف غامضة.

وتساءل العبادي حينها عن مصدر الأملاك والعقارات التي تمتلكها هذه القيادات.

يذكر أن وزارة الخزانة الأمريكية أعلنت فى يناير الماضى إدراج فالح الفياض، الذي يترأس هيئة الحشد الشعبي الموالية لإيران، في القائمة السوداء.

وذكرت الوزارة أن هذا الإجراء سببه الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان، بما في ذلك دوره في قمع احتجاجات أكتوبر 2019 التي أسفرت عن مقتل نحو 600 متظاهر وإصابة 30 ألف شخص.

من جانب آخر، وفى وقت سابق من اليوم أعلنت خلية الإعلام الأمني العراقى، مقتل 3 عناصر من داعش بضربة جوية للتحالف الدولي في نينوى.

وقال البيان "بأمر من قيادة العمليات المشتركة، نفذ طيران التحالف الدولي ضربة جوية ضد ثلاثة من عناصر داعش الإرهابية، بعد متابعة من قبل القوة التكتيكية التابعة إلى خلية الصقور في نينوى"، وفقا لوكالة الأنباء العراقية واع.

وأوضح البيان أن العملية أسفرت عن قتل ثلاثة من الدواعش بعد محاصرتهم في نفق وتم تدميره من قبل طيران التحالف الدولي".