رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

بولندا تسجل 4612 إصابة جديدة بكورونا و144 وفاة

كورونا فى بولندا
كورونا فى بولندا

 سجلت وزارة الصحة البولندية، اليوم الأحد، 4612 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في البلاد، ليرتفع بذلك إجمالي حالات الإصابة المؤكدة بالفيروس إلى مليونين و 803 آلاف و233 حالة.

وذكرت الوزارة - حسبما ذكر راديو "بولندا" - أنه تم تسجيل 144 وفاة جديدة جراء الإصابة بالفيروس في البلاد، ليرتفع بذلك إجمالي الوفيات إلى 68 ألفا و68 حالة، وأضافت أنه يوجد 21 ألفا و209 أشخاص يتلقون العلاج في المستشفيات بأنحاء البلاد.

وأشارت الوزارة إلى أن عدد المتعافين من الفيروس بلغ مليونين و520 ألفا و968 شخصا، وذلك بعدما تعافى 10 آلاف و110 أشخاص خلال الـ24 ساعة الماضية.

إصابات كورونا حول العالم

أظهرت بيانات مجمعة أن إجمالي عدد الإصابات بفيروس كورونا في أنحاء العالم تجاوز 152.2 مليونا حتى صباح اليوم الأحد.

وأظهرت أحدث البيانات المتوفرة على موقع جامعة "جونز هوبكنز" الأمريكية، عند الساعة 0730 بتوقيت جرينتش، أن إجمالي الإصابات وصل إلى 152 مليونا و 206 آلاف حالة.

كما أظهرت البيانات أن عدد المتعافين وصل إلى 90 مليونا، فيما ارتفع إجمالي الوفيات لثلاثة ملايين و 193 ألف حالة.

لقاحات كورونا حول العالم
وفيما يتعلق بإعطاء اللقاحات، أظهرت البيانات المجمعة لوكالة "بلومبرج" للأنباء أنه جرى إعطاء مليار و 152 مليون جرعة من اللقاحات المضادة للفيروس حول العالم.

وتتصدر الولايات المتحدة دول العالم من حيث عدد الإصابات، تليها الهند ثم البرازيل وفرنسا وتركيا وروسيا والمملكة المتحدة وإيطاليا وإسبانيا وألمانيا والأرجنتين وكولومبيا وبولندا وإيران والمكسيك.

كما تتصدر الولايات المتحدة دول العالم من حيث أعداد الوفيات، تليها البرازيل والمكسيك والهند والمملكة المتحدة وإيطاليا وروسيا وفرنسا وألمانيا.

وتتصدر الصين دول العالم من حيث عدد الجرعات التي تم إعطاؤها، تليها الولايات المتحدة ثم الهند والاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة والبرازيل وتركيا وإندونيسيا وروسيا.

ولا يعكس عدد الجرعات التي تم  إعطاؤها نسبة من تلقوا التطعيم بين السكان، بالنظر لتباين الدول من حيث عدد السكان.

تجدر الإشارة إلى أن هناك عددا من الجهات التي توفر بيانات مجمعة بشأن كورونا حول العالم، وقد يكون بينها بعض الاختلافات.