رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

« طلاب جامعة القاهرة»: مستعدون للامتحانات وحملات توعية بالإجراءات الاحترازية

مؤمن أشرف رئيس اتحاد
مؤمن أشرف رئيس اتحاد طلاب جامعة القاهرة

قال مؤمن أشرف رئيس اتحاد طلاب جامعة القاهرة، إن عدد طلاب الجامعة يتراوح بين ١٩٠ إلى ٢٠٠ ألف طالب.

 

وأشار في تصريح خاص لـ “الدستور”، إلى أن الجامعة لا يوجد فيها مناشدات من الطلاب بتأجيل الامتحانات أو الترحيل لها في المواعيد مثل الجامعات الأخرى.

 

وأضاف أن الأجندة الخاصة بامتحانات الفصل الدراسي الثاني لم تصدر حتى الآن سواء من المجلس الأعلي للجامعات أو من جامعة القاهرة، مشيرا إلى أن الاتحاد في انتظارها وفي انتظار عقد الامتحانات المقرر عقدها في يونيو المقبل.

 

وأوضح أن الاتحاد مستعد الى عقد الامتحانات، مشيرا إلى أنهم سوف يقومون بتوعية الطلاب.

 

وأكد أنه يوجد منافذ بيع للكحول والكمامات داخل الجامعات، موضحا أنهم يستغلون الصفحة الرسمية للاتحاد من أجل تقديم نصائح للطلاب في ظل وجود الموجة الثالثة لفيروس كورونا .


وقالت خلود خالد نائب رئيس اتحاد طلاب جامعة القاهرة، إن كثير من الطلاب يريدون عقد الامتحانات والانتهاء منها، خاصةً طلاب الفرقة الرابعة في الجامعات.

 

وأضافت في تصريحات خاصة لـ"الدستور": نحن ملتزمون بما تصدره وزارة التعليم العالي من قرارات، ونعلم أن الوزارة تفكر في مصلحة الطالب أولا .

 

وكانت مصادر بجامعة القاهرة كشفت أنه لا يوجد أى تعليمات من وزارة التعليم العالى أو المجلس الأعلى للجامعات بتأجيل امتحانات الجامعات.

 

وأضافت فى تصريحات خاصة للدستور أن الدراسة مازالت مستمرة فى الجامعات وسوف يتم عقد امتحانات الميدتيرم عقب إجازة العيد مباشرة.

 

وأشارت إلى أن امتحانات الجامعات ستكون فى شهر يونيو، ولم تتطرق أى جهة تابعة للتعليم العالى حتى الآن للحديث عن تأجيل الامتحانات.

 

فى سياق متصل أكد المتحدث الرسمي باسم وزارة التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور عادل عبد الغفار، إن الدراسة تسير حالياً بشكل منتظم داخل جميع الجامعات، مع تطبيق جميع الإجراءات الاحترازية التي تساعد في الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

 

وأشار أيضاً إلى أن الدراسة مستمرة بنظام التعليم الهجين في جميع الكليات، ونفى تأجيل امتحانات الجامعات 2021، حيث سيتم إقامتها في موعدها وإتباع جميع الإجراءات الاحترازية، وارتداء الكمامات والعمل على توفير التباعد الاجتماعي، والابتعاد تماماً عن التجمعات في الأماكن المغلقة.