رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«روبرت كوخ» يحذر من التسرع في إصدار استنتاجات تتعلق بسلالة كورونا الهندية

برلين
برلين

حذر معهد روبرت كوخ الألماني للأمراض المعدية من التسرع في إصدار استنتاجات تتعلق بمدى انتشار سلالة كورونا المتحورة "بي 617.1" (B617.1) في الهند، في ظل الوضع المزري لانتشار الفيروس هناك.

وحسب ما نقلته وكالة «رويترز»، اليوم الأحد، فإن  رئيس المعهد، لوتار فيلر قال: "لا يمكننا في الوقت الحالي أن نثبت بشكل نهائي إذا ما كان الفيروس ينتشر بشكل أسرع أم لا".

ولفت إلى أن سلالات كورونا الأخرى لها تأثير في الهند أيضا، ولكن هناك بيانات محدودة فحسب.

وأوضح أن هناك فحوصات معملية أولية بشأن هذه السلالة، "ولكنها ليست الفحوصات التي تقلقنا بشكل كبير".

وعلى صعيد الداخل الألماني، أظهرت بيانات معهد روبرت كوخ، اليوم الأحد، أن عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا في ألمانيا ارتفع إلى 3 ملايين و416822 بعد تسجيل 16290 إصابة جديدة.

وأشارت البيانات إلى ارتفاع مجموع عدد الوفيات في ألمانيا إلى 83192، بعد تسجيل 110 حالات.

وفي وقت سابق، أعلن وزير الصحة الألماني، ينس شبان، عن أن حصيلة تطعيمات كورونا اليومية في ألمانيا تجاوزت لأول مرة مليون جرعة خلال الأسبوع الجاري.

ووصلت نسبة إجمالي الذين تلقوا الجرعة الأولى على الأقل من تطعيم كورونا في ألمانيا إلى أكثر من ربع سكان البلاد (25.9%)، فيما وصلت نسبة الحاصلين على الجرعتين (التطعيم الكامل) إلى 7.5%.

وشهدت الهند خلال الـ24 ساعة الماضية، تراجعا قليلا في عدد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا، فيما قفزت الوفيات الناجمة عن المرض  قفزة قياسية، بتسجيل 3689 وفاة خلال آخر الليلة الماضية.

وحسب رويترز، فقد سجلت السلطات الصحية الهندية، اليوم الأحد، 392488 إصابة جديدة خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، ليرتفع الإجمالي إلى 19.56 مليون إصابة، وتسبب الفيروس حتى الآن في 215542 حالة وفاة في الهند.

وفي وقت سابق، أعلنت منظمة الصحة العالمية أن متحور كوفيد- 19 الهندي الذي يشتبه في مسئوليته عن إغراق البلاد في أزمة صحية خانقة، قد رصد في 17 دولة أخرى على الأقل حول العالم.

وأصبحت الهند مركز الوباء منذ أيام، وهي البلد الأكثر اكتظاظا بالسكان، بعد الصين، وباتت تسجل أرقاما قياسية جديدة يوميا من الإصابات، وهي الآن رابع دولة في العالم من حيث عدد الوفيات بفيروس كورونا.

ويبلغ العدد الإجمالي للإصابات في الهند أكثر من 19 مليونا، والوفيات أكثر من مئتي ألف حالة وفاة.