رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

سحب 5761 رخصة سيارة خلال 24 ساعة لعدم تركيب الملصق الإلكتروني

الملصق الإلكترونى
الملصق الإلكترونى

سحبت الجهات المعنية 5761 رخص سيارات خلال 24 ساعة لعدم تركيب الملصق الإلكترونى، وذلك بعد انتهاء المدة المحددة لتركيب الملصق الإلكتروني فى 30 مارس الماضى.

ونرصد من خلال النقاط التالية أبرز مزايا الملصق الإلكترونى:

- وجود شريحة تحتوى على رقم المركبة وبياناتها المسجلة للاستعلام بالحاسب الآلى، بحيث يتيح توفير منظومة معلومات دقيقة تقوم الجهات المعنية من خلالها بحصر أماكن الكثافات المرورية والتعامل معها وإصدار تقارير وإحصائيات للمساهمة فى إدارة وتنظيم حركة المرور.

 

ـ يحدد الملصق مسار حركة المركبات وتصنيفها "سيارة - دراجة نارية - نقل - مقطورة".

 

- يكشف مدى أحقية المركبات فى السير بالمسار المخصص لها "الحارة المرورية" مع توجيه وإرشاد مستخدمى الطرق.

 

- يُتيح لأجهزة الأمن وضع نظام آلى لفحص المركبات أمنياً.

 

ـ يمكن من خلاله التعرف على المركبات المطلوبة أمنياً والمنتهية التراخيص من خلال الربط مع قاعدة بيانات السيارات، وتطبيق قواعد المرور وتسجيل المخالفات بطريقة إلكترونية وموحدة على كل المواطنين بأنحاء الجمهورية.

 

- يساهم فى التعرف على المركبات التى انتهت فترة السماح بتواجدها داخل البلاد عن طريق المنافذ الجمركية، وكذا مركبات المناطق الحرة.

 

- يهدف الملصق الإلكترونى إلى التسهيل على جمهور المواطنين فى تنقلاتهم واستخدامهم للطرق من خلال سداد الرسوم المستحقة بأنواعها المختلفة "المرور على الطرق - الانتظار وغيرها" دون توقف، ويتم إرسال رسالة نصية عقب كل عملية "خصم - مخالفة - رسوم" تشير إلى رسوم العملية والرصيد المتبقى لدى تفعيل هذه المنظومة.

 

- يساهم الملصق فى رفع معدلات ضبط السيارات المبلغ بسرقتها عن طريق إدراجها بشكل إلكترونى يضمن سرعة ضبطها.

 

كانت الإدارة العامة للمرور قد وضعت خطة مرورية لمنع زحام لشهر رمضان المبارك، بعدما اجتمع مع الوكلاء ومساعدي المدير للمناطق المختلفة والضباط والأفراد والمجندين، لوضع خطة لتكثيف الخدمات المرورية لاستيعاب حركة السيارات المغادرة من مناطق القاهرة الكبرى والمتجهة إلى مختلف المحافظات الأخرى مرتادي الطرق السريعة التابعة للإدارة، وذلك لزيارة ذويهم وكذلك انتظار عودة تلك المركبات.