رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

المناسترلى: الحكومة أنقذت شركات قطاع الأعمال من شبح الإهمال

المناسترلي
المناسترلي

كشف المهندس إبراهيم المناسترلي، المصفي العام لشركة القومية للأسمنت إحدى شركات وزارة قطاع الأعمال العام التابعة للشركة القابضة للصناعات الكيماوية، أنه عرض على أكثر من 100 شركة عالمية عبر مخاطبات شراء خطي الإنتاج المملوكين للشركة القومية للأسمنت. 

وأضاف المصفي العام للشركة القومية للأسمنت، في تصريحات خاصة لـ"الدستور"، أنه عرض على شركات ليبية وسودانية شراء خطي الإنتاج أو المشاركة في تشغيلها في مصر لصالح مشروعات إعادة الإعمار في كلا البلدين.

وأوضح المناسترلي أن الهدف من عرض خطوط الإنتاج للشركات خارج مصر هو الاستفادة بقيمة هذه الخطوط التي حالتها جيدة للغاية، حيث تم صرف مبلغ كبير عليها في خطة التطوير.

وأشار إلى أنه عقب عدم وجود موافقة من الشركات العالمية خارج مصر لشراء الخطوط أو تشغيلها فإنه اضطر إلى الحصول على موافقة الجميعة العامة للشركة من أجل تقطيع خطوط الإنتاج وبيعها خردة، وهو أمر لم يكن يرغب في اللجوء إليه ولكنه كان الخيار الأخير بالنسبة للجنة التصفية. 

وأوضح المناسترلي أن حجم التعويضات الخاصة بالعاملين في القومية للأسمنت وصلت إلى 800 مليون جنيه لتعويض حوالي 2000 عامل، وهو مبلغ كبير اضطرت الحكومة إليه من أجل وقف نزيف المال العام على إثر الخسائر التي كانت تحققها القومية للأسمنت بخلاف المديونيات التي كانت على الشركة لجهات حكومية مثل البترول والكهرباء.

وأوضح أن الحكومة قدمت ما في وسعها من أجل الحفاظ على الكيانات الحكومية المملوكة لها، وهو ما يظهر من خلال إنشاء مصانع جديدة في قطاعات مختلفة مثل الغزل والنسيج والإطارات وصناعة السيارات والأسمدة والأدوية، خاصة أن شركات قطاع الأعمال العام قد تعرضت لفترة ماضية لم يلحق بها قطار التطوير إلا في العهد الحالي بدعم من الرئيس عبد الفتاح السيسي.