رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«الروشتة المكتوبة» تشعل تويتر قبل الكارثة.. وعضو بالصيادلة: إحنا ضحية فك الشفرة

هاشتاج الروشتة_المكتوبة_خطر
هاشتاج الروشتة_المكتوبة_خطر يتصدر تويتر

اشتعلت منصات التواصل الاجتماعي بعد تصدر هاشتاجي الروشتة_المكتوبة_خطر والصيدلي_اختيارك_الأول# على موقع التدوينات المصغر (تويتر)، في مطالبة لإحلال الروشتة الإليكترونية بدلاً من استخدام المكتوبة لما تسببه الأخيرة من الأخطاء الكثيرة التي يدفع ضريبتها المريض من صحته.

«الدستور» رصدت حجم التفاعل مع (الوسمين) على مدار الساعة باستخدام عدد من محركات البحث، وباستخدام أداة Workbenchdata وصلت عدد التغريدات حتى الساعة من اليوم إلى 1000 تغريدة وكانت أولى التغريدات عنه نشرها الحساب الرسمي لاتحاد طلاب الصيدلة المصريين EPSF التي أطلقها في الساعة 17:43، موقّعة من محافظة المنوفية وباللغة العربية.

 

وبحسب أداة Workbenchdata وصلت عدد تغريدات الهاشتاج الثاني الصيدلي اختيارك _الأول#حتى تلك الساعة إلى 1000 تغريدة، وكانت أولى التغريدات عنه نشرها حساب باسم أمنية عصمت التي أطلقها في الساعة 17:41 من خلال جهاز أندرويد وباللغة العربية.


أما باستخدام أداة البحث social searcher التي تبحث في 11 موقعًا، ذكر هاشتاج الروشتة_المكتوبة_خطر #217 مرة ووصل عدد المستخدمين للوسم 112 فردًا.

كما تصدر موقع تويتر استخدام الهاشتاج بواقع 102 تغريدة، وجاء في المركز الثاني موقع فوكنتاتي بواقع 99 منشورًا ثم جاء فيسبوك في المركز الثالث بواقع 10 تغريدات، وباستخدام ذات الأداة social searcher لتحليل الهاشتاج الثاني المصاحب لهاشتاج #الروشتة_المكتوبة_خطر وهو الصيدلي_اختيارك_الأول# تبين ذكر الهاشتاج 229 مرة،  باستخدام 113فردًا.


وتصدر الهاشتاج الثاني بواقع 102 تغريدة، تلاه موقع فوكنتاتي بواقع 100منشور، ثم موقع فيسبوك بـ10منشورات.

وجاء إطلاق العديد من الصيادلة للوسمين كما تبين من التعليقات بسبب الأخطاء الفادحة التي تسببها الروشتات المكتوبة بخط اليد من قبل بعض الأطباء، نظرًا لصعوبة قراءة الصيدلي للخط، ما ينتج عنه أحياناً، صرف أدوية قد تضر بالمريض ولا تتناسب مع الحالة المرضية له، ما يشعره بكونه هو السبب في الضرر الواقع على المريض، لذا جاء اطلاق الصيادلة للهشتاجين من أجل استخدام الروشتة الإليكترونية عوضًا عن المكتوبة.


وقال الدكتور عصام عبد الرحمن، عضو نقابة الصيادلة، لـ"الدستور" إن الروشتة المكتوبة بخط اليد تتسبب في إزعاح الصيدلي، لأنه يظل وقتُا طويلاً يفك شفراتها، وفي النهاية يصرف للمريض الدواء الأقرب للمكتوب بالروشتة، الأمر الذي قد يكون كارثي في كثير من الأحيان ويدفع ثمنه الصيدلي.