رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«مكافحة وعلاج الإدمان»: ‎رصد 725 مشهد تدخين وتعاطى فى دراما رمضان

نيفين القباج وزيرة
نيفين القباج وزيرة التضامن

يواصل المرصد الإعلامى لصندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى، التابع لوزيرة التضامن الاجتماعى، رصد التناول الدرامى لظاهرة التدخين وتعاطى المواد المخدرة طوال شهر رمضان المبارك 2021 وتحليلها من خلال نخبة من أساتذة الإعلام والطب النفسى وعلم الاجتماع فى سياق دوره الذى رسمته له وثيقة التزام صناع الدراما بالتناول الرشيد لظاهرة التدخين وتعاطى المواد المخدرة التى تم إطلاقها بالتعاون مع نقابة المهن التمثيلية.

ويواصل المرصد متابعة الأعمال الدرامية، حيث أشاد المرصد الإعلامي لصندوق مكافحة وعلاج الإدمان بالأعمال الدرامية التي جاءت خالية من مشاهد تعاطى المواد المخدرة خلال أول أسبوعين من رمضان 2021، بواقع 8 مسلسلات وهي "الاختيار 2" و"نسل الأغراب" و"كل ما نفترق" و"خلى بالك من زيزي" و"فارس بلا جواز" و"ولاد ناس" و"بين السما والأرض"، و"أحسن أب" و"النمر" من مشاهد التدخين.

وأوضحت بيانات تحليل مشاهد التدخين والمخدرات التي قام بها المرصد الإعلامي للصندوق، أن غالبية الأعمال الدرامية خلال أول أسبوعين من رمضان 2021 التزمت بعدم الترويج للتعاطي، إلا أن بعض الأعمال الدرامية تضمنت بعض المشاهد التعليمية لطرق تعاطى المواد المخدرة، ولذلك يدعو صندوق مكافحة الإدمان صناع الدراما بمزيد من الالتزام بالوثيقة التي تم إطلاقها بالتعاون مع نقابة المهن التمثيلية بشأن التناول الرشيد لظاهرة التدخين وتعاطى المواد المخدرة.

وكشف المرصد الإعلامي للصندوق فى نتائجه خلال أول أسبوعين من شهر رمضان، عن وجود 725 مشهد تدخين وتعاطى مخدرات فى الأعمال الدرامية بإجمالي ما يقرب من 15 ساعة من المساحة الزمنية للأعمال، منها 569 مشهد تدخين بإجمالي ما يقرب  من 11 ساعة بينما  بلغت مشاهد التعاطى 165 مشهد بإجمالي 4 ساعات، وذلك بواقع 25 مسلسلًا خلال العام الحالي، ويمثل ذلك بنسبة 4.3% من إجمالي المساحة الزمنية التي شغلتها لمشاهد التدخين بينما بلغت المساحة الزمنية للتعاطي 1.6%، وتشير البيانات الأولية إلى خلو الأعمال حتى الآن من مشاهد تدخين وتعاطى الأطفال مع التزام صناع الدراما للعام التالي علي التوالي بوجود تصنيف عمري للأعمال الدرامية.

وأوضحت بيانات المرصد الإعلامي أن كلًا من مسلسل زكى نجيب زركش، وضد الكسر وكلة بالحب، احتلت النسبة الأعلى في مشاهد التعاطى وأغلب هذه المشاهد كانت لتناول المواد الكحولية، وجاءت مسلسلات ملوك الجدعنة، واللي مالوش كبير، وكله بالحب أيضًا كأعلى مشاهد للتدخين، كما جاء ظهور مشاهد تروج لمنتجات التبغ بصورة غير مباشرة، وأيضًا ظهور التدخين الإلكتروني في العديد من الأعمال ويعد  مسلسل "كله بالحب" من أكثر الأعمال احتواءً على مشاهد تدخين وتعاطى.