رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الكاظمي: ملتزمون بضمان حقوق العمال العراقيين وتطوير قانون التقاعد

الكاظمي
الكاظمي

أكد رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي اليوم السبت على التزام الحكومة بحماية حقوق العاملين في القطاع الخاص من أجل بيئة عادلة تخلق فرصا متساوية ومناسبة.
 

وقال الكاظمي ، خلال لقائه بالعاملين في مشروع مبنى البنك المركزي الجديد بمناسبة عيد  العمال :"نعول  على دور القطاع الخاص وازدهاره وحماية العاملين فيه".
 

وخاطب العاملون" أشكر جهودكم الجبارة لاسيما وأنكم اليوم مستمرون بالعمل لإكمال هذا المعلم الحضاري الكبير "، مضيفا أن حضارات العالم كلها بنيت على يد العمال الشرفاء، وشعوب العالم العظيمة شهدت نهضتها على يد العمال.


 وأوضح أن العراق ينطلق اليوم نحو حركة إعمار وبناء وحرص على دعم الاستثمار الداخلي والخارجي، لافتا إلى أن القوة المحركة لهذا كله هو العامل العراقي الذي سيبنى البلد بسواعده الخيرة.


وشدد الكاظمي على أن مكافحة الفساد في المشاريع الاستثمارية محط اهتمام وأولويات الحكومة، مشيرا إلى اتخاذ العديد من الإجراءات من أجل بناء  العراق وإعماره .
 

وقال :"علينا تقديم كل الدعم للعامل العراقي وإيجاد بيئة سليمة وآمنة لعمله، وتوفير حياة كريمة لأسرته" ، مشددا على ضرورة العمل على تطوير البيئة القانونية والاجتماعية للعامل العراقي.
 

 وأضاف "نعمل حاليا على تطوير قانون الضمان الاجتماعي والتقاعد لتقديم ضمان أكبر للعامل العراقي" .

وقال الكاظمي، في تغريدة له بمناسبة عيد العمال، على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، حسبما أفادت قناة (السومرية نيوز): "إن عيد العمال العالمي مناسبة لنا كعراقيين لتجديد عهد العمل من أجل العراق، وإعلاء قيمة العمل كوسيلة بناء وحضارة وارتقاء ننشدها جميعًا.. كل عام وعمّال العراق بخير".
 

وأضاف أن اليد التي تعمل هي وحدها القادرة على بناء غدٍ أفضل، مشددا على أن العمل من أجل الوطن يبني صروحاً ويحمي المستقبل.
 

وفي السياق ذاته، أكد النائب الأول لرئيس مجلس النواب، حسن الكعبي، أن شريحة العمال هم العمود الأساس في تحقيق النمو والازدهار، مشيرا إلى عزم المجلس سن تشريعات تصب في حماية العمال، والمساهمة في رفع مستواهم المعيشي.
 

وأعرب الكعبي، في بيان له، عن خالص التهاني وأطيب تمنياته لشريحة العمال الكرام في العراق وكل العاملين في القطاعين العام والخاص، داعياً المولى أن يمدهم بمزيد من النجاح والتوفيق في أعمالهم علـى الصعيد المهني والشخصي مع موفور الصحة والنجاح، مضيفا أن شريحة العمال هم العمود الأساس في تحقيق النمو والازدهار للبلدان، فهم بناة أوطانهم والضمان الحقيقي لمستقبل أجيالنا القادمة.