رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

إدارة بايدن: سحب روسيا قواتها من الحدود مع أوكرانيا خطوة بناءة

جو بايدن
جو بايدن

اعتبرت إدارة الرئيس الأمريكي، جو بايدن، أن سحب روسيا جزءا كبيرا من قواتها إلى قواعدها من الحدود مع أوكرانيا خطوة بناءة.

وقال مستشار البيت الأبيض للأمن القومي، جيك ساليفان، حسب موقع روسيا اليوم: "لاحظنا أنهم سحبوا كميات كبيرة من قواتهم من الحدود وأعادوها إلى قواعدها.. ذلك يمثل خطوة بناءة".

وأشار ساليفان مع ذلك إلى أن الولايات المتحدة لا تدرس حاليا إمكانية تقديم مساعدات عسكرية عاجلة للطرف الأوكراني، موضحا: "لدينا تعاون مستمر في مجال الأمن مع أوكرانيا، تم منحها في إطاره معدات عسكرية، كما نقدم بعض أشكال التدريب ولا يجري بحث القيام بأي شيء خارج هذا النظام".

وشدد مستشار البيت الأبيض للأمن القومي على أن إدارة بايدن تهدف إلى "التأكيد بكل وضوح دعم وحماية سيادة أوكرانيا ووحدة أراضيها، مع استخدام اتصالات دبلوماسية غير علنية على مستوى رفيع للتحدث مع الروس بشأن كيفية التعامل مع هذه الأوضاع".

ويجري وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، زيارة لأوكرانيا الأسبوع المقبل؛ للتعبير عن دعم واشنطن "الثابت" لكييف بعد حشد روسيا قواتها مؤخرا على حدودها، وفق ما أعلنت وزارة الخارجية الجمعة.

ونشرت روسيا في الأسابيع الأخيرة ما يصل إلى مئة ألف جندي قرب حدود أوكرانيا الشمالية والشرقية وفي القرم، ما أثار القلق من احتمال حدوث تصعيد.

لكن موسكو أعلنت في 23 الجاري أنها بدأت سحب قواتها، في إعلان قوبل بترحيب من كييف وحلف شمال الأطلسي.

وأفاد بيان صدر عن نيد برايس، الناطق باسم بلينكن، بأن الزيارة المقررة في الخامس والسادس من مايو تهدف إلى "التأكيد على دعم الولايات المتحدة الثابت لسيادة أوكرانيا وسلامة أراضيها في وجه عدوان روسيا المتواصل".

ومن المقرر أن يلتقي بلينكن رئيس أوكرانيا فولوديمير زيلينيسكي خلال الزيارة.

وتأتي زيارة بلينكن في وقت يكثف الرئيس جو بايدن الضغط على روسيا، لكنه يستعد أيضا لقمة مقترحة مع نظيره فلاديمير بوتين على أمل تهدئة العلاقات.