رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«اللي مالوش كبير»: خالد سرحان وراء إصابة أحمد العوضي في الحلقة 17

اللي مالوش كبير
اللي مالوش كبير

شهدت الحلقة 17 من مسلسل اللي مالوش كبير تصاعد كبير في الأحداث، حيث كشفت الحلقة أن خالد سرحان وراء إصابة أحمد العوضي بالرصاص، وانهيار ياسمين عبد العزيز خوفا عليه.

وبدأت أحداث المسلسل من حيث انتهت الحلقة السابقة وهو مشهد مطاردة “سيف الخديوي" أحمد العوضي، من قبل أشخاص مجهولون، وإصابة الخديوي بجرح كبير بكتفه، وكشفت أحداث الحلقة أن “رفعت الدهبي” خالد سرحان وراء إصابة “الخديوي” انتقامًا منه بعد ضربه أمام رجاله بسبب “قدرية” دينا فؤاد.

ودخلت “غزل" ياسمين عبد العزيز في نوبة بكاء وانهيار بعدما اكتشفت إصابة “الخخديوي” أحمد العوضي، وأسرعت بالاتصال بـ"مينا" محمود حافظ صديق الخديوي المقرب، لإنقاذ الأخير، وبالفعل ذهب مسرعًا إليهم واستطاعوا أن ينقذوه بعدما تعرضت حالته الصحية للخطر بسبب نزيفه للدماء.

وألقت الشرطة القبض على “زغروطة" بدرية طلبة، بعدما تم الإبلاغ عنها بانها تقوم بأذية الأشخاص عن طريق الدجل والشعوذة، بالإضافة إلى توريطها في محاولة قتل “غزل” ياسمين عبدالعزيز، حيث أرسلت إليها سيدات لضربها حتى الموت وذلك بامر “قدرية” دينا فؤاد.

وفي مشهد آخر، حرصت (غزل) على الاطمئنان على “مفاتن” إيمان السيد، وزيارتها بالمستشفى بعدما أخطأ السيدات اللتي تم تسليطهم على “غزل” وقاموا بضرب مبرح لمفاتن بدلا منها، لتجد “غزل” مفاتن في مصابة بإصابات بالغة من كسور وكدمات واعتذرت لها.

وانتهت أحداث مسلسل اللي مالوش كبير الحلقة 17 على مشهد ذهاب “سيف الخديوي” إلى مكان بالصحراء لمقابلة أحد رجال البدو المعروفين بتجارة الأسلحة ليستعين بهم وينتقم من “عابد تيمور” خالد الصاوي، و"رفعت الدهبي" خالد سرحان، ومن المقرر أن تكشف لنا اللقة المقبلة المقرر عرضها في تمام الساعة التاسعة مساءً على شاشة قناة سي بي سي، من الشخص تاجر الأسلحة الذي أصر “الخديوي” أحمد العوضي على مقابلته والاستعانة به.