رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«الأطباء» تخاطب «الصحة» لتعديل قرارها بتكليف 50% من الأطباء في 3 تخصصات فقط

نقابة الأطباء
نقابة الأطباء

أعلنت نقابة الأطباء عن إرسال خطاب إلى وزيرة الصحة تبدى فيه رأيها في إعلان وزارة الصحة عن الأعداد المطلوبة للالتحاق ببرنامج الزمالة المصرية من دفعة مارس 2019 وما تضمنه من مفاجأة وهى تكليف 50% من الأطباء في تخصصات طب الأسرة والتخدير والطوارئ و50% منهم في باقي التخصصات؛ لتوضيح سلبياته والمطالبة بتعديله، حيث إن القرار يعنى أن تتحمل تلك الدفعة مسئولية تراكم العجز الذى حدث في السنوات الماضية.

وأكد الدكتور أسامة عبد الحى أمين عام النقابة، أنه تم إرسال نسخ من هذه المخاطبة إلى لجنتي الصحة بمجلسي النواب والشيوخ. 


وجاءت المخاطبة كالتالي:

تابعت النقابة مع أطباء تكليف دفعة مارس ۲۰۱۹ إعلان وزارة الصحة عن التخصصات المطلوبة وتبين أن 50% منها طب أسرة وتخدير وطب طوارئ و50% باقي التخصصات، ومع تفهمنا الشديد وتقديرنا لاحتياجات الوزارة وخطتها لإعداد كوادر من أطباء طب الأسرة على مستوى عالي والتأهيل للمراحل القادمة من تطبيق نظام التأمين الصحي الشامل وتفهمنا أيضا للنقص الشديد في تخصصات التخدير وطب الطوارئ.

وتابعت: فإننا نأمل أن يكون تعويض هذا النقص تدريجيا وبدلا من توجيه 50% من الدفعة للتخصصات الثلاثة أن يتم الاكتفاء بنسبة ۲۰% من الدفعة للأسباب الآتية:

أولاً: أن تطبيق نظام التأمين الصحي الشامل مقسم على مراحل تصل لـ15 سنة من بدايته ولن يحتاج لهذه الأعداد مرة واحدة.

ثانياً: أن لا يؤدي سرعة سد العجز في التخصصات الثلاثة إلى إحداث عجز في باقي التخصصات على المدى البعيد ومن المعروف ضرورة ضخ أعداد متوازنة إلى كل التخصصات سنويا؛ حفاظا على سير العمل في جميع التخصصات والمستويات المختلفة من المتدربين.

ثالثا: أن لا تتحمل الدفعة الحالية مسئولية تراكم العجز على مدى السنوات الماضية.

رابعا: أن يتم وضع نظام الحوافز والامتيازات للأطباء المتقدمين لهذه التخصصات الثلاثة لتشجيعهم وخلق عوامل جذب لها، بدلاً من فرضها على جموع الأطباء.