رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«الرئاسي الليبي» يتعهد بتوجيه حكومة الوحدة الوطنية للقيام بمهامها تجاه طبرق

محمد المنفي
محمد المنفي

ناقش رئيس المجلس الرئاسي الليبي محمد المنفي، خلال لقاء مع مجلس أعيان وحكماء مدينة طبرق، اليوم الخميس، سُبل إنجاح المصالحة الوطنية الشاملة بين الليبيين، إضافة إلى تردي الأوضاع الخدمية التي تعاني منها المدينة.


وبحسب بيان صادر عن المجلس الرئاسي، طمأن المنفي الأعيان والحكماء، بأنه سيقوم على الفور بتوجيه حكومة الوحدة الوطنية بالقيام بمهامها تجاه مدينة طبرق وخدمة سكانها في أقرب وقت ممكن، خصوصاً الإشكالات المتعلقة بخدمات المياه والكهرباء.


ونقل البيان عن مجلس أعيان وحكماء المدينة دعمهم التام لرئيس المجلس الرئاسي، وتسخير كافة جهوده للمساهمة في تحقيق المصالحة الوطنية الشاملة بين الليبيين.


كان المنفي قد وصل إلى مدينة طبرق أول أمس الثلاثاء قادمًا من مدينة سرت، عقب حضوره اجتماعات اللجنة العسكرية المشتركة "5+5"، والتقى في وقت سابق اليوم المبعوث الأممي يان كوبيش.

 

وفي وقت سابق صوت الملتقى السياسي الليبي  لصالح اختيار سلطة تنفيذية مؤقتة جديدة يقودها محمد المنفي رئيسا للمجلس الرئاسي، وعبدالحميد الدبيبة رئيسا للوزراء.


وجاء التصويت في إطار جهود تقودها الأمم المتحدة لصنع السلام وتهدف إلى إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية في 24 ديسمبر المقبل.

 

ووافق مجلس النواب الليبي، الأربعاء الماضي، على منح الثقة لحكومة الوحدة الوطنية برئاسة عبدالحميد الدبيبة، في خطوة نحو إنهاء انقسام المؤسسات في البلاد بين الشرق والغرب والمستمر منذ حوالي 6 سنوات

 

جدير بالذكر أنه  قد تصاعد الانقسام بين الشرق الليبي، مقر البرلمان المنتخب المدعوم من الجيش الوطني بقيادة المشير خليفة حفتر، وبين الغرب، مقر حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا، في 2019، حينما شن الجيش الوطني حملة لاستعادة السيطرة على العاصمة طرابلس مقر الوفاق، قبل أن يتم الاتفاق على وقف إطلاق النار بين الجانبين العام الماضي ضمن المحادثات العسكرية التي ترعاها الأمم المتحدة، وهي أحد المسارات المتفق عليها بموجب مؤتمر برلين الذي عقد أوائل العام الماضي.