رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

مصرع سائق توك توك عقب اصطدامه بسيارة ملاكي بأوتوستراد المعصرة

مصرع سائق توكتوك
مصرع سائق توكتوك

لقي سائق توكتوك مصرعه عقب اصطدامه بسيارة ملاكي بطريق الأوتوستراد بمنطقة المعصرة.

تلقي البلاغ

 

كانت البداية عندما تلقى المقدم محمد مجدي رئيس مباحث قسم شرطة المعصرة بلاغا من غرفة عمليات النجدة بوجود مصادمة ومتوفى بطريق الأوتوستراد  دائرة القسم.

بانتقال رئيس المباحث والقوة المرافقه والفحص تبين حدوث المصادمة بين كل من طرف أول سيارة رقم ا ن ع ٩٧٤٣ ماركة جيلى تهشم بمقدمة السيارة قيادة “كريم م ح” ٢٢ سنه مجند بدون إصابات ومقيم الحى السادس - ثان ٦ أكتوبر - جيزة وطرف ثانى توك توك تهشم مقدمة التوك توك بالكامل قيادة “أحمد سيد حسن محمد "  ٢٣ سنة عامل رخام ومقيم ش محمد بيومى - كوتسيكا المعادي توفى على إثر إصابة بالرأس وتم نقل الجثمان إلى مستشفى حلوان العام.
 

كيفية وقوع الحادث


حال سير السيارة  الطرف الأول بطريق الأوتوستراد امام مدخل المعصرة في اتجاه حلوان فوجئ بسير الطرف الثاني التوكتوك  عكس الاتجاه حاول مفاداته إلا أنه اصطدم به بمقدمة السيارة بمقدمة التوكتوك مما أدى إلى وفاة سائق التوكتوك وإحداث التلفيات بالمركبتين.

تم رفع السيارة والتوكتوك وسيولة تامة بالحركة المرورية وبالتنسيق مع الشرطة العسكرية بإرسال مندوب لاستلام المتهم والسيارة للعرض على النيابة العسكرية بمعرفتهم.

وبإخطار اللواء أشرف الجندي مساعد وزير الداخلية مدير أمن القاهرة أمر باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة.

وفي سياق آخر، لقى مسن مصرعه أثناء عبوره طريق الأوتوستراد بمنطقة الخليفة بعد اصطدام سيارة ملاكي به. 

البداية كانت بتلقي قسم شرطة الخليفة بلاغًا من غرفة عمليات النجدة بوقوع حادثة سير أسفرت عن متوفي بطريق الخيالة أسفل كوبري الحضارة الجديد، وبالانتقال والفحص تبين أنه أثناء سير “محمد. ع”، 37 سنة، مدرس حاسب آلي، مقيم الخليفة بالسيارة قيادته رقم أ ق /٥٧٩١ ملاكي تويوتا كورولا نبيتي اللون فوجئ بعبور المتوفي "نبيل. و. م" 73 سنة بدون عمل مقيم ش الشهاوي البساتين فاصطدم به، ما أدى إلي وفاته وبإجراء المعاينة علي السيارة تبين وجود كسر في الزجاج الأمامي من جهة اليسار وكسر بالفانوس الأمامي من جهة اليسار وتطبيق بالكبوت من جهة اليسار ولا توجد ثمة تلفيات أخرى. 

تم إخطار النيابة العامة التي أفادت أولاً بنقل جثة المتوفي لمشرحة النيابة بزينهم، وطلب التحريات حول الواقعة وظروفها وملابساتها وعما إذا كان في الوفاة شبهة جنائية من عدمه.