رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

ماكرون: فرنسا ترفع القيود المرتبطة بكورونا على مراحل بداية من 3 مايو

ماكرون: فرنسا ترفع قيود كورونا على مراحل بداية من 3 مايو

ماكرون
ماكرون

تعتزم فرنسا تخفيف القيود المرتبطة بوباء كورونا على أربع مراحل بداية من 3 مايو وحتى 30 يونيو، حسبما نقلت صحيفة لو باريزيان عن تصريحات للرئيس إيمانويل ماكرون في مقابلة مع وسائل إعلام فرنسية.


وذكرت وكالة "بلومبرج" للأنباء : أن ماكرون قال أيضا إنه سوف يتم رفع القيود المفروضة على السفر الداخلي اعتبارا من يوم الاثنين المقبل.


كما سيتم تأخير موعد حظر التجوال اليومي ليبدأ الساعة التاسعة مساء بدلا من السابعة مساء بالتوقيت المحلي حاليا اعتبارا من 19 مايو وتأخيره مرة أخرى ليبدأ الساعة 0100 مساء اعتبارا من 9 يونيو، قبل رفعه تماما في 30 يونيو، حسبما ذكرت صحيفة لو باريزيان اليوم الخميس.


وأضافت الصحيفة : أنه سيتم إعادة فتح أماكن العمل والمتاحف ودور السينما والمسارح والأماكن المفتوحة في المقاهي والمطاعم اعتبارا من 19 مايو.

 

وصرحت رئيسة إحدى البلديات الفرنسية : بأن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أطلعها على أن فرنسا سوف تغير قواعد حظر التجوال اعتبارا من منتصف مايو.


وذكرت وكالة "بلومبرج" للأنباء : أن جولي أرياس، عمدة منطقة لانكون في جنوب فرنسا، تحدثت إلى قناة "بي.إف.إم" التلفزيونية اليوم الأربعاء بعد اجتماع مع ماكرون.
 

وقالت أرياس: "أشار ماكرون إلى أننا سوف نبقي على حظر التجوال (الذي يبدأ يوميا) من الساعة السابعة مساء حتى منتصف مايو، وسيتم الإبقاء على حظر التجوال ولكن بموعد متأخر حتى نهاية شهر يونيو".

كما قالت المسؤولة: "نريد جميعا تأخير موعد (بداية) حظر التجوال، باعتباره أمرا ضروريا لإعادة الحرية للسكان " .


وأفادت شبكة فرانس انفو بأن ماكرون يعتزم التحدث في مقابلة تلفزيونية يوم الأحد أو الاثنين الاسبوع المقبل، نقلا عن مصدر حكومي لم تذكر اسمه. كما ذكرت أن ماكرون يعتزم وضع خطة مفصلة في 12 مايو تقريبا  فيما يتعلق بإعادة فتح المتاجر والأعمال.

كورونا حول العالم


يشار إلى أن فيروس كورونا المستجد أو (كوفيد-19) ظهر في أواخر ديسمبر 2019 في مدينة "ووهان" الصينية في سوق لبيع الحيوانات البرية، ثم انتشر بسرعة مع حركة انتقال كثيفة للمواطنين لتمضية عطلة رأس السنة القمرية في يناير الماضي.

 

تتضمن الأعراض الشائعة للمرض الحمى والسعال وضيق النفس، أما الآلام العضلية وإنتاج القشع وألم الحلق فليست أعراضًا شائعة. 

ويتطور عدد منها إلى أشكال أكثر خطورة مثل ذات الرئة الشديدة والاختلال العضوي المتعدد، في حين أن غالبية الحالات المصابة تعاني من أعراض خفيفة، لكن المصابين بمتلازمة الضائقة التنفسية الحادة (ARDS) قد يعانون من فشل في عدد من الأعضاء، وصدمات إنتانية، وجلطات دموية.