رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

دوريات أمنية وقوات انتشار سريع

الخطة الكاملة لتأمين كنائس الجيزة في احتفالات عيد القيامة المجيد

مديرية أمن الجيزة
مديرية أمن الجيزة

تشهد  مديرية أمن الجيزة حالة من الاستنفار الأمني عقب وضع خطة أمنية محكمة تهدف لحماية الكنائس ودور العبادة المسيحية خلال فترة الاحتفالات بعيد القيامة المجيد.

واجتمع اللواء رجب عبد العال مساعد وزير الداخلية مدير أمن الجيزة بالقيادات الأمنية بكافة قطاعات المديرية لاستعراض بنود خطة تأمينات كنائس بالمحافظة والتي تم البدء في تنفيذها منذ الأسبوع الماضي.

وتضمنت الخطة الأمنية التي وضعتها قيادات أمن الجيزة تأمين كافة الكنائس والطرق المؤدية إليها، وتشديد الحراسة عليها وشملت الخطة التي أعدها اللواء محمد عبد التواب مدير الإدارة العامة للمباحث، الحفاظ على الأمن والنظام ومكافحة الجريمة بكافة أشكالها في إطار من الشرعية وسيادة القانون واحترام حقوق الإنسان في الشارع المصري وتحقيق الانضباط وتوفير الهدوء والسكينة لراحة المواطنين طوال فترة الاحتفالات بالإضافة إلي تعزيز التواجد الأمني والخدمات الشرطية عند مداخل الكنائس ومخارجها والطرق المؤدية إليها.

وأكد مدير أمن الجيزة في اجتماعه بضباطه علي تعزيز الخدمات الأمنية في محيط جميع الكنائس الموجودة بالمحافظة التي تضم 155 كنيسة والتي من أكبر الكنائس بمصر تضم مطرانيتين هما مطرانية الجيزة ومطرانية طموه بأبو النمرس وكنيسة العمرانية وإمبابة وتعد كنيسة العذراء بالوراق هى أكبر الكنائس التى تشهد حضورًا مكثفًا فيما تعد المطرانية هى أكبر مكان لتجمع القيادات الكنسية والأقباط والقيادات التنفيذية والسياسية.

وقال مصدر أمني إن الدوريات الأمنية وقوات الانتشار السريع بدأت بالفعل عمليات تأمين الكنائس، لافتاً إلى أنه سوف يتم تعزيز هذه الخدمات الأمنية حول الكنائس الكبرى ذات الكثافة العددية، سواء في شمال الجيزة أو جنوبها وفى مناطق إمبابة ومدينة السادس من أكتوبر وكنائس أطفيح رغم التزام الكنائس بحضور نسبة 25% فقط تنفيذا للإجراءات الاحترازية.

وأشار المصدر إلى أنه سوف يتم نشر ضباط وأفراد المرور في الشوارع المؤدية لهذه الكنائس لضمان وصول المواطنين إليها بسهولة، بالإضافة إلى ربط جميع هذه الخدمات الأمنية بغرفة عمليات مكبرة بمديرية أمن الجيزة، لمتابعة الوضع لحظياً فضلا عن إلغاء راحات الضباط ورفع درجة الاستعداد القصوى وذلك تنفيذا لتوجيهات اللواء محمود توفيق وزير الداخلية برفع حالة الاستعداد القصوى وإلغاء الإجازات والراحات وتكثيف وتشديد الإجراءات التأمينية فى حماية الشخصيات الهامة والمنشآت الحيوية، والاستنفار التام لقوات الشرطة..واتخاذ كافة إجراءات اليقظة والجاهزية للعمل على إحباط أية محاولات مشبوهة للنيل من الجبهة الداخلية أو زعزعة استقرار وأمن الوطن.

وقالت مصادر إن قوات الأمن وضعت إجراءات احترازية طوال الأيام المقبلة بالتعاون مع جميع قطاعات المديرية للعمل بها وذلك بهدف تحقيق الأمن العام للمواطنين، وأكدت أن الأوضاع هادئة بالشارع الجيزاوي.