رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«التعليم» تحدد طرق تقييم الصفين الأول والثاني الثانوي

وزير التربية والتعليم
وزير التربية والتعليم

شددت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني على مديريات التربية والتعليم بمختلف محافظات الجمهورية أن تقييم طلاب الصفين الأول والثاني الثانوي هذا العام سيتمثل فى الدرجات الحاصل عليها الطالب بامتحان شهر أبريل فقط .

 

وأوضحت وزارة التربية والتعليم أنه في حال عدم حصول الطالب على نسبة نجاح ٢٥٪ من الدرجة العظمى للمادة أو ٥٠٪ من درجات النهاية العظمى لمجموع الورقة الامتحانية تعتبر نتيجة الطالب عدم اجتياز، ويعقد له امتحان تكميلي خلال شهر مايو.

 

وكانت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، أصدرت “إنفوجراف” عن قراراتها بشأن اعتبار نهاية العام الدراسي الجاري 2020/2021 لسنوات النقل آخر أبريل الجاري، بعد التشاور مع رئيس الوزراء والأجهزة المعنية وعلى رأسها وزارة الصحة والسكان، حيث قالت الوزارة، في بيان رسمي، أن نهاية شهر أبريل الجاري هي نهاية العام الدراسي لسنوات النقل من رياض الأطفال حتى الصف الثاني الثانوي باستثناء الشهادتين الإعدادية والثانوية. 

 

وعقدت الامتحانات الشهرية لشهر أبريل الجاري في أيام ٢٦، ٢٧، ٢٨ وفقًا للجداول المعلنة وبعد نهايتها تبدأ الإجازة الصيفية للسنوات من رياض الأطفال حتى الصف الثاني الإعدادي وكذلك الصفين الأول والثاني الثانوي.

 

ويتم استكمال العام الدراسي لطلاب الشهادتين الإعدادية والثانوية والامتحانات النهائية للشهادتين حسب الجداول المعلنة، على أن يظل حضورهم إلى المدارس اختياريًا، وعلى أن تقوم الدولة بكافة الإجراءات الاحترازية لطلاب الشهادات العامة أثناء الامتحانات التجريبية والنهائية.

 

وتستكمل المدارس الدولية الدراسة والامتحانات حسب جداولها المخططة سابقًا، مع التشديد على منح أولياء الأمور حرية الاختيار فيما يتعلق بحضور أبنائهم، وأن تقتصر أيام الحضور على ٣ أيام بحد أقصى واستكمال التعلم أونلاين.

 

وأعربت الوزارة عن امتنانها بمرور العام الدراسي الثاني وسط جائحة كورونا، وقد استكمل الطلاب القدر الأكبر من المناهج المقررة، وأتموا قدرًا مناسبًا من التقييم للمرور إلى العام الدراسي الأعلى، وهو ما لم تتمكن منه دول كبيرة حول العالم.

 

وطمأنت الوزارة أولياء الأمور وطلابهم المقيدين بالشهادتين الإعدادية والثانوية أنها تبذل كل الجهود لإتمام امتحانات الشهادتين بيسر وإجراءات تأمينية واحترازية، للحفاظ على تكافؤ الفرص وعلى صحة وسلامة الطلاب والمعلمين والإداريين.