الأربعاء 23 يونيو 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الأمن العام يكشف لغز اختفاء طفلة ميت غمر

الأمن
الأمن

نجح رجال قطاع الأمن العام برئاسة اللواء علاء الدين سليم مساعد وزير الداخلية، في كشف لغز اختفاء طفلة أخفتها والدة زوجها لدى صديقتها مقابل 700 جنيه في الزقازيق لإجبار زوجها على نقل محل إقامتها في الشرقية.


تلقى اللواء رأفت عبدالباعث مدير أمن الدقهلية، إخطارًا يفيد بورود بلاغ لقسم شرطة ميت غمر من "أية محمد الدسوقي أحمد إبراهيم" ۳۰ سنة، ربة منزل، ومقيمة قرية "كوم النور" دائرة مركز ميت غمر بأنها حال تواجدها ظهر يوم ۲۱ الجاري بشارع "المحطة" بميت غمر لشراء بعض احتياجاتها وبرفقتها "کارما احمد محمد عمران" ٥ سنوات نجلتها، وأثناء دخولها لمرحاض عمومي وانتظار کریمتها خارجه وعقب خروجها اكتشفت عدم تواجدها.

وأضافت بأنها توصلت لمقطع فيديو من كاميرا مراقبة بالمكان تظهر فيه كريمتها تسير برفقة إحدى السيدات في العقد الخامس من العمر - ترتدي عباءة وطرحة سوداء اللون.

وجه اللواء علاء الدين سليم مساعد وزير الداخلية، مدير قطاع الأمن العام بتشكيل فريق بحث لكشف غموض الواقعة وضبط مرتكبيها واستعادة الطفلة .

وتم إعداد خطة بحث شاملة ومواءمة لظروف الواقعة ضمت ضباط ادارة البحث الجنائي وضباط وحدة مباحث مركز وقسم ميت غمر برئاسة رئيس قسم المباحث الجنائية وإشراف مدير المباحث الجنائية ورئيس فرع الأمن العام.

وكشفت جهود فريق البحث غموض الواقعة، وتبين  قيام المبلغة بالاتفاق مع إحدى صديقاتها "هناء رشوان عبدالعزيز" ٤٠ سنة، ربة منزل ومقيمة قرية كفرالمحمودية "دائرة مركز" ههيا - الشرقية، والتي استعانت بزوجها "حلمى محمد عبدالرحمن سليمان " ٤٩ سنة، سائق توك توك ، ومقيم بذات العنوان على التقابل معها بمكان الواقعة مستقلين التوك توك قيادة الأخير ، واصطحاب الطفلة للإقامة صحبتهما مقابل مبلغ مالي ۷۰۰ جنيه لوجود خلافات بينها ووالدة زوجها ورغبتها في نقل محل إقامتها بمدينة الزقازيق.

وألقت القوات الأمنية القبض على صديقتها وزوجها والتوك توك المستخدم في ارتكاب الواقعة وبصحبتهما الطفلة بمحل إقامتهما المشار إليه، واعترفوا بارتكاب الواقعة على النحو المشار إليه.