الأربعاء 22 سبتمبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

كيف امتلكت مصر شبكة طرق قوية خلال السنوات الأخيرة؟

 الطرق والمحاور
الطرق والمحاور

شبكة قوية من الطرق والمحاور استطاعت مصر رسمها خلال السنوات القليلة الماضية، مكنتها من ربط المحافظات بعضها ببعض وتسهيل عملية الانتقال منها وإليها، إلى جانب تخفيف الازدحام المروري الذي تعاني من الطرق كافة.

وتنوعت شبكة الطرق تلك ما بين المحاور والكباري التي تخف الازدحام من الطرقات والإشارات العادية، البعض منها تم بناؤه من جديد والبعض الآخر تم تطويره وإحلاله بطرق آخرى أكثر طولًا وقوة.

واتساقًا مع ذلك، فقد تفقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء بالأمس، أعمال التوسعة والتطوير والصيانة الشاملة بالطريق الدائري، حول القاهرة الكبرى بطول 106 كم، والتي تتم بالتزامن مع تنفيذ أعمال نقل المرافق والمنشآت المتعارضة مع أعمال التطوير.

وتابع التقدم في سير وتنفيذ الاجراءات التي تقوم بها الهيئة المصرية للمساحة ومحافظات: القاهرة، والجيزة، والقليوبية للأراضي والعقارات الواقعة في نطاق نزع الملكية المطلوبة لأعمال التطوير.

وقبل بدء جولته، أكد رئيس الوزراء أن الحكومة تسابق الزمن للانتهاء من أعمال التوسعات والتطوير للطريق الدائري، باعتباره شريانًا مروريًا حيويًا يربط محافظات القاهرة الكبرى، ويسهم في تسهيل حركة المواطنين، والقضاء على الاختناقات المرورية كافة.

ولم يكن توسيع الطريق الدائري هو المشروع الأول من نوعه، ولكن لعل آخر مشاريع الطرق كان مشروع محور الفردس، الذي يمضي العمل فيه بشكل مكثف للانتهاء من تنفيذه في التوقيت المحدد من القيادة السياسية.

وبسبب زيادة شبكة الطرق في مصر خلال الفترة الأخيرة ترصد "الدستور" في التقرير التالي أبرز الطرق والمحاور والكباري التي نفذتها الحكومة خلال الفترة الأخيرة وأصبحت تربط المحافظات وتسهل عملية الانتقال.

على صعيد المحارو فإن محور الفردس هو الجاري فيه العمل حاليًا، إذ يسهم في حل مشاكل الاختناقات المرورية بالمحاور الرئيسية والمناطق التى يمر بها مسار محور الفردوس، إذ يبدأ في مرحلته الأولى من ميدان تاكى بشارع الفردوس حتى امتداد محور المشير طنطاوي.

وتشمل أعمال مسار المحور والأعمال الصناعية بطول 4٫6 كم بعرض من (3: 4) حارات مرورية بالإضافة لتطوير 4 كم طرقا محيطة بإجمالى أطوال 8٫6 كم، كما أن الأعمال الصناعية بالمحور تشمل 3 كبارى علوية جديدة متعددة الاتجاهات.

وليس الفردوس هو المحور الوحيد الذي تنفذه الحكومة ولكن هناك محور عدلي منصور على النيل والذي يعد من أطول المحاور بطول 7 كم، وبتكلفة بلغت نحو 1.1 مليار جنيه، وكذلك محور سمالوط على النيل بطول 24 كم ويشمل 30 كوبري و17 نفق، وبتكلفة 1.9 مليار جنيه.

وهناك ومحورين آخرين يعدا الأهم أيضًا، منهم محور قوص على النيل بطول 19 كم ويشمل 15 كوبري و15 نفقا، بتكلفة بلغت نحو 1.5 مليار جنيه، وكذلك محور كلابشة على النيل بطول 23 كم ويشمل 9 كباري و5 أنفاق بتكلفة 1.1 مليار جنيه.

وتعتبر الكباري أيضًا من أهم السبل التي ترتكن إليها الحكومة في تخفيف الازدحام المروري على المواطنين، فهناك 5 كباري علوية على طريق بنها – المنصورة بإجمالي طول 3.6 كم وبتكلفة تصل إلى 1.4 مليار جنيه، وكذلك كوبري دكرنس العلوي بطول 1250 كم وبتكلفة 357 مليون جنيه.

ووفق بيانات وزارة النقل فإنه تم تنفيذ 156 كوبري خلال الفترة الأخيرة، منها كوبري قلما العلوي بطول 712 متر وبتكلفة 244 مليون جنيه، والكوبري العلوي أعلى مزلقان السكة الحديد في ميدان المديرية ببني سويف.

أما الطرق فخلال عام 2020 كان إجمالي أطوال الطرق التي تم تنفيذها ضمن المشروع 625 كم بتكلفة 10.2 مليار جنيه، كان أكبرها طريق مزدوج يبدأ من نفق الشهيد أحمد حمدي حتى شرم الشيخ بطول 342 كم وبتكلفة 5.6 مليار جنيه.

وكذلك إنشاء طريق "النفق – النقب" بطول 231 كم وبتكلفة بلغت نحو 3.2 مليار جنيه، بتكلفة 869.6 مليون جنيه، إلى جانب طريق القاهرة السويس الصحراوي بطول 28 كم وتكلفة 572.6 مليون جنيه.

وركزت الحكومة على تأهيل وتطوير الطرق أيضًا منها  تطوير طريق “المنصورة – مدخل كوبري طلخا” بطول 10 كم بتكلفة بلغت 90 مليون جنيه، كما تم رصف ورفع كفاءة طريق "بلقاس – الستاموني" بطول 25 كم وبتكلفة 60 مليون جنيه.